سلسلة أنكى وأحقر وأخس -12-| نَدِمَ البُغاة ولاتَ ساعةَ مَنْدَمٌ |جرير الحسني


نَدِمَ البُغاة ولاتَ ساعةَ مَنْدَمٌ

سلسلة أنكى وأحقر وأخس -12-| نَدِمَ البُغاة ولاتَ ساعةَ مَنْدَمٌ|جرير الحسني
مدونة جرير الحسني
https://thabat111.wordpress.com/
-12-
سلسسلة أنكى وأحقر وأخس مؤامرة على السلفية الجهادية في الاردن
محتويات السلسلة الثانية عشر :
توطئةً مقدمةً
مَحْكَاةُ الثَّبَاتِ سلطُ القُدُواتِ
هل نجح تأسيس الحزب السلفي؟
القنيبي يشترط فَيُعْشَط ليشتط
CIA في منزل الطحاوي
النجدي- محمد الشلبي- يفرح بالمخازي كخزيه في المواسم كل عامِ
النجدي – محمد الشلبي – بالمخابرات مجتمعاً
مع الزهيري في أكاذيبه الجديدة وتَيَهانه بتيهاته المَتِيْه
الزهيري يلوغ في المدونة
النجدي في نصرة النبي بائعٌ مُطاع
الحنيطي كنجمٍ يتألقُ بأرقٍ
مع جرير قبل الختام
ملاحظات

توطئةً مُقدمةً

ما دفعني للحديث اليوم على رغبة أسكنتها القلب سابقاً أن لا أتحدث إلا في العوارض وأن لا أُسهب بكثيرِ أحداثٍ رأفةً ورحمةً في بعض من كنتُ أُحسن الظن به وأقول علّ حب الشرف جرفهم أو مدسوساً أوقعهم إلا أني أتفاجئ من كثرة الكذب و الاسترسال في التبلي والتجني وكأن الأمر بلا رقيبٍ أو حسيب ، وعلى الرغم من أن مدونة جرير أصبح لها روادٌ وقراءٌ يتابعونها يوميا على قِصَرِ عُمْرِها فقد اطلعت على عداد الزوار ومن أي البلدان ، فهالني أن الرقم الأول من الاردن – وهذا لا عجب فيه – ثم الثاني من امريكا والثالث من الامارات ووجدت الكثير من البلاد كالعراق ومصر والجزائر واليمن وحتى الكثير من البلاد الاروبية يُسجلون الدخول يومياً ، باحثين عن الجديد ، وما دامت المدونة تعج بمتابيعها فلا بدّ من تقديم مادة جيدة تنفع القارئ وترعى فهمه ولا بد لهذا من ثمن ومن عوراض تعترض الطريق كالحساد والغيّاظ، وعلّ سبباً آخر أن شأنَ التيار في الاردن كلُّ الأنظار إليه تتطلع والكل له بمتابع وعلى تجنٍ لحقني من الكثيرين في بداية الأمر إلا أن الأمر أخذ المصداقية بعد أن استمرت السلسلة وتأكد الكثيرون من المعلومات فوجدوها صادقة لا زيادة فيها بل جرير أخفى منها البعض خشية على بعض المصالح ولا أخفيكم حتى الزهيري – كلب البعث – وعلى خسةٍ ودناءة فيه وفي خُلُقه تعجب من المعلومات وبدأ يذهب هنا وهناك وخاصة فيما يتعلق بتاريخه الأسود وتجنيه على أبي دجانة الخراساني ويراجع أصحاب الأمس ويقول لهم من أوصل هذه الى جرير الحسني لا بد أنه فلان وكيف عرف بها جرير ومن هو جرير ؟ هل أعرفه ؟ لا بد أنه يعرفني ويجالسني ويُجري العديد من الاتصالات ؟ الى سلسلة متناهية من عمليات البحث والتخمين والتحزير ولن يصل إلا الى سراب وآخرين من طائفتهم كانوا يقولون عن جرير أنه مخابرات فبدلاً من ان يتوبوا ويثوبوا تمادوا في الضلال وأوصولوا جرير أنه في المخابرات ضابط ، ويحكم لا أبا لكم فبدلاً من أن تُراجعوا أنفسكم وتتحسسوا أخطائكم وتتوبوا الى ربكم سلكتم هذه الطرائق . وعودةً على بدء فإني قررت متابعة المشاور والاستمرار في طريقٍ سلكته لم أشاور به أحدا بل استشرت به ربي وكفاني به موجها ونصيراً وستعلمون في هذه الحلقة طوامّ جديدة -جميع أحداث هذه السلسة واقعة في الفترة ما بين شهر رمضان وشوال ليس أكثر أو أقل – استرسل بها القوم من كذب وخيانة ومكر ورذيلة وألبسوها ثوب الصلاح والصدق والفضيلة غير آبهين أو مبالين .

مَحْكَاةُ الثَّبَاتِ سلطُ القُدُواتِ

ولي مع السلط وقفتان :
الأولى : فقبل شهر رمضان بفترة بسيطة تم الاعتداء على أخٍ من المدينة بأن أنزلته مجموعة من المفسدين من سيارة وأهانوه على إثر تأديب الكعكات – عصابة أشرار – في المجمع فما كان من الإخوة الثابتين على المنهج أن هبوا لنصرة المظلوم غيرَ مبالين بالتكاليف ، آمرين بالمعروف ناهين عن المنكر غير وجلين أو خائفين ونصرهم مجموعة من الإخوة من عمان والزرقاء وكانت البقعة بقيادة رشاد قد وعدت بالنصرة إلا انهم جَبُنوا باللحظة الأخيرة بعد أن خذَّلهم لقمان وصحبه وقالوا لهم إياكم فهذه مظاهر فسادٍ وإفساد إلى غير ذلك من سيمفونية التخذيل والتدجين بل قاموا بإرسال رسائل عبر الموبايل أنه تم إلغاء وقفة السلط ولا يُعرف من أعطاهم حق إرسال الرسالة ، فتغير رشاد وانقلب على من نصره بالأمس في مشكلته مع آل اللحام في البقعة ولن أخوض كثيرا في رشاد على الرغم من أن تخبيصاً كثيراً له في الآونة الأخيرة لأملٍ عندي أن الرجل قد يعود إلى رشده ويستفيق من غفلته، وفي نهاية المطاف نزل الإخوة الثابتين على المنهج الى المجمع في نزلة تحدٍ وارهابٍ للأشرار بقيادة مجموعة من شباب السلط يرأسهم الأخ حمدان والأخ ابو محمد العابد من الزرقاء وثلة من الشباب الموحد فاقوا المائة رجل ومن المفارقات المبكيات أن الإنسان يتوقع أن ترقبه المخابرات وتلاحقه من هنا وهناك في مثل هذه الأمور إلا أنّ المخابرات لم تفعل وظيفتها ذاك اليوم وناب عنها يوسف الجغبير برفقة صديقٍ له وكانا يلاحقان الشباب – مراقبةً فقط – من داخل سيارتهم وتارةً ىينزلون قُبالة المجمع ويُصعِّدون النظر ولا أدري إن كانوا يصوِّرون ثم يصعَدون أعلى ، وتارةً يدخلون مخبز بحجة أنهم يبحثون عن الخبز ثم الى السوبر فيشترون العصائر ثم يعودون الى سيارة المراقبة ثم نزلوا المطعم فأخذوا وجبتهم أثناء تأديتهم واجبهم – ساندويتشات كثير عليهم ، الله لا يشبعهم– ، وأقول ليوسف الجغبير فلو كان فيك ذرة رجولة ما فعلت فعلتك المشينة تُلاحق إخوانك بدل أن تنصرهم وتمشي في ركبهم -إن كانوا إخوانك- فتخيل نفسك من اعْتُدِيَ عليه ووالله لو أنّ وسام الذي دعاك لذهبت حبواً على بطنك أنسيت يوم أن حضرت وليمته وحيداً من السلط – ومعك أخٌ مستدرج لا يعرف ما القصة – ؟ . ولكنّ سؤالي لك يا يوسف لمن قدمت تقرير المراقبة ذاك اليوم ؟ لا أريد الإجابة أجب بنفسك على نفسك ولا تقل لي إلى لقمان ! وفي نهاية المطاف وصلت رسالة القوة الى شبيحة المجمع حتى ان أحدهم ترك المحل وهرب وله قصة على الرغم من أنه غير مستهدف ذاك اليوم ولم يكن بالحسبان أمره فهو أقل من ذلك إلا أن الخوف استفحل فيه فشاط وغاب بخسة ودنائة لازِمُها جبّانة .
فكان لهذا الفعل من المآثر ما حُقّ له أن يذكر فيُسطَر علّ طائفة الباطل التي يترأسها الطحاوي ولقمان والحنيطي والنجدي والمصاروة تتعلم وتفهم ما الذي يصلح مع الأشرار والأوغاد بدل إصلاح ذات بينهم وإقرارهم على باطلهم .
الثانية : ومن رجال السلط موقفاً آخر كَرِهَهُ الحاقدون ففي عيد الفطر أحيا الإخوة سنة النبي صلى الله عليه وسلم بإقامة صلاة العيد في المصلى ووجهوا الدعوات إلا أن الدعوات ساءت طائفة يتزعمها لقمان فما حضروا المُصلى ولا أحيوا السنة على الرغم من أنهم كانوا بالأمس من دعاتها وقد يكون لأن الأمر خرج عن أيديهم فأبوا حضور الصلاة فسبحان الله أهكذا دين الله لأن الأمر لم يكن على أيدكم ما حضرتم ودعوتم الناس الى عدم الحضور ؟ ويحكم أهذه فِعال المسلمين أتريدون أن أنقل لكم من سيرة أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم أمثلة تجلى فيها القضاء على حظوظ النفس والسير في ركب الجماعة على خلاف ما يتبنى الرجل ؟ ولكن العجب أنكم تريدون أن تتزعموا الأمر وتقودوه وتكرهون إن كان على أيدي إخوانكم وإن كان الحق معهم ! فأخبروني بالله عليكم ما الذي منعكم من حضور صلاة العيد جماعة في المصلى ؟ إيتوني بسبب وجيه وأنا لكم بمسامح ! ولكنكم تعلمون الإجابة جيداً فمهما حاولتم إلا أن الشيطان ركبكم ووجد فيكم غايته وضالته .
وفي ختام هذه الفقرة أقول لإخواني الثابتين على المنهج في السلط سيروا على بركة الله ولن يضركم من خذلكم ولا من خالفكم فؤلائك أبَوا إلا انبطاحاً ونفورا .

هل نجح تأسيس الحزب السلفي؟

إن المتابع لشأن التيار في الاردن يرى أن القوم بزعامة الشلبي والحنيطي والمصاروة ولقمان والطحاوي يعملون بجدٍ ونشاط بلا كللٍ أو ملل ، وكان لهذا التحركِ ثمَراتٌ للدينِ قاتلاتٌ ومن الثمراتِ القاتلاتِ للدين ما يلي :
الأولى : أن ثمرةً تحققت في السلط بأن ظهر التقارب مع الأحزاب الوسطية والعلمانية ، حيث قام حكيم وشاح بعمل وليمة خاصة لحزب الوسط الاسلامي ومجموعة من العلمانيين والمحسوبين على الدولة بحجة التقارب والمصلحة ؛ ذاك الوثن الذي أصبح ديناً يُعبد من دون الله ، وكان في مقدمة المستقبلين وجهاء التيار وقياداته كما هم يُطلقون على أنفسهم كالطحاوي والنجدي والحنيطي والريالات وخلاصة القول أن الأساس المكين والمبدأ المتين في عقيدة التوحيد أن الأمر مع أهل الباطل مبنيٌ على المنازعة والمفاصلة لا على المشاركة والمقاربة وإن كانت الدعوة سبيل لإظهار عقيدة التوحيد ودعوة الناس بكافة أطيافهم واجبٌ على كل مسلم ومسلمة إلا أن الأمر له ضوابطٌ وطرائقٌ وليست بالتقارب وبهذه الصورة الوقحة التي لا يجرؤ فيها أحدهم على ذكر الله أو تذكير القوم بالله بل يسمع منهم وهو منصت ولو كان حديثاً فيه مدح الباطل وتمجيده ! وطريق الدعوة معلوم للجميع والقوم أدرى الناس بهذا الطريق ومن أعلمهم بهذا الأمر إلا أنهم لا يريدون .
الثانية : في اعتصام الرابع سعى اسامة ابوكبير – الغير محسوب على التيار ولا زال يحمل أفكاراً اعتقادية تخالف ابجديات التيار ويصرح بها ولا يستحي منها – الى إظهار نفسه على أنه المُضحي بنفسه والرافع للواء التوحيد ويتعالى بصيحات الرياء أنه أسيرٌ سابق وسرد قصة حياته أمام الناس فظن السامع أن الرجل من قادة التيار ومن الدافعين لضريبة الذل الواقعة على الأمة وماهو في الحقيقة إلا مدسوس منذ اول يوم وضع قدمه على الطريق وقصة أفغانستان ونفيره إليها عليها ما عليها وحقيقتها معلومة سنفتح له ملفاتها ان شاء وقصة أسره لها خفايا على استعداد لنبشها فلن نبالي ولكنا لا زلنا نرجو له لزوم بيته وعدم خوضه هذه الطرق لأنه الخاسر لا محالة ، وايضا ما هو في الحقيقة الا مدفوع بقوة الى جرّ التيار الى الهاوية وتدمير بنيانه من الأساس فهو من أوائل الطارحين لمسألة مجلس الشورى – السلمي – ومن أوائل الجالبين للمنحرفين لقيادة التيار من أمثال احمد الكويتي الضال المُضل وله قصص كثيرة سنرجئُها وحسبنا الله ونعم الوكيل .
الثالثة : أن اسامة ابا كبير كان في حفل زفاف الأخ جبران –من مدينة الرصيفة- يدعو الناس الى الحضور الى اعتصام مسجد الكردي على أساس أنها وقفة احتجاجية ضد الاسائة الى النبي صلى الله عليه وسلم فكان من دعوته أن قال أن الوقفة احتجاجية سيتم رفع اليافطات والرايات فيها وقال أن البعض مدح وقفتهم على الرابع في وقفة الأسير لأنها كانت منظمة وأقول له أتستحي أن تقول أن الخروج سلمي يفقهه كل من خرج أو فهم قليل سياسة ، إلا أن أحد الاخوة هب في وجهه وهو الأخ ابو محمد البخيت فقال له نصرة الرسول لا تكون برفع يافطة وراية إنما تكون بالدماء والرجال والى غير ذلك فغضب غضبة شابتها قهرة وجزى الله الأخ ابا محمد البخيت على وقفته تلك ونصره للحق وفضحه ابا كبير ومناسبة ذكر الأمر أن كبير الباطل أسامة يسعى بكل ما آوتي من قوة الى إظهار نفسه وتقديمه للباطل في صور الحق في كل مناسبة بلا خجل وهو بالأمس كان يقول ما يقول في التيار وأهله فكيف تغير وهل كفّر عن خطاياه ولا زالت علاقته بوسام الديماوي قوية مكينة فكيف بالقوم يُعلنون عن أنفسهم أنهم يستثنون وسام وجماعته وهذا ابو ابوكبير في كل مناسبة حاضر فكيف نصدق الحنيطي والنجدي ولقمان أن جماعة تيار الأمة وجماعة وسام عن مشاريعهم مستثنية فإن غاب وسام وحضرت جماعته فكيف بالله عليكم الاستثناء ومن نصدق؟.
الرابعة : استطاع الطحاوي عقد اجتماعٍ امام بيته لاختيار نقباء فتم تبليغ الناس عبر رسالة هاتفية ان اجتماعا أمام منزل الطحاوي عشية اعتصام الرابع لترتيب الأمور وتم استثناء أهل الفضل من اربد واهل السابقة وأهل العلم كالشيخ وليد الريان بل وأهل الصحبة وعلى الرغم من أن بوابة منزل الشيخ وليد قبالة منزل الطحاوي فلم يُبلغه واستثناه وقام الطحاوي بإبلاغ اهل السلط وحضر لقمان مندوباً عن اللجنة التأسيسية ليشرف على الانتخابات وغيرهم وبعض من حضر لم يكن يعلم أن الاجتماع لانتخاب نقباء ، ولا أعرف لماذا الكذب والخداع والمكر بالمسلمين ولماذا لا يتم اخبارهم بالأمر على أنه لاختيار النقباء وفي نهاية المطاف تم اختيار مجموعة من أمثال محمد زياد ونضال غرايبة واسعيفان ليقودوا أهل اربد وأتعجب كيف بكم تختارون نضال غرايبة أليس هو صديق العطار ومن يجمع الناس للعطار ؟ أم أيضا هذا من سياسة التقارب ؟ واتعجب هل أنكر أحدكم على نضال لمجالسته العطار ؟ أين الزهيري عن هذا الأمر ؟ لقد عيّر الآخرين بجلوسهم مع العطار -بالرغم من أن مجالستهم كانت للإنكار على العطار- ونسي أهل الباطل من جماعته .
الخامسة : أنه وكما أسلفت في حلقة سابقة أن القوم ينفذون قانون الاحزاب الاردني بحذافيره في تأسيسهم لمجلس شورتهم وقد بالغ البعض وسبّ جرير بل كفَّره على تجرأه بهذه الفرية وفي ظنه أنها فرية وما هي الا حقيقة لم يخجل من البوح بها جرير ولا زال جرير يُعطيكم بدل الشاهد ألف شاهد وبدل الدليل آلاف الأدلة ولكن أكثر القوم لا يعقلون ، فمن شروط تأسيس الحزب أن يشمل سبع محافظات وقلنا حينها أنهم لم يستطيعوا التواجد في سبع محافظات إلا أنهم الآن حققوا الواجب المطلوب من القانون بأن استطاعوا التواجد في محافظة جرش وتأسيس مجلسٍ فيها وتم أيضا الذهاب الى الأغوار والاجتماع بالشباب هناك وضمّ محافظة الأغوار الى حزب السلفية وتم السيطرة على العاصمة وعقد اجتماع عند منزل سعد الحنيطي على دعوة عشاء ايضاً – وليست مناسف – واختيار نقباء عن شعب عمان وتم اختيار اربعة نقباء على طريقة التزكية وليس غلبة العدد وبهذا تكتمل الصورة ويكتمل العدد إلا أن معلومةً وصلتني أن شباب الأغوار قد أحسنوا الظن بالقوم وفهموا اللعبة وهناك أخبارعن انسحابهم جزاهم الله خيراً ووفقهم . وأخزى الله أهل السلمية ودعاتها .
السادسة : أن الشلبي أيضا اشرئبت عنقه المشرئبة منذ نعومة أظفاره والمبتلية بحب الشرف والرئاسة الى عقد اجتماع في مدينة معان ، ففكر ودبّر ومكر وقرر فعقد اجتماعا في بيته لأربعة شباب من مدينة معان وبعضهم حقيقة يؤثر في شباب معان وله حضور ، فكانت خطة الشلبي في استمالتهم وهم ( محمد وليد – زوج ربيبة الشلبي- ، وابو الحارث – من كبار الإخوة في المدينة – ، وخالد الخطيب ، وعبدالله مهابي ) فعرض عليهم الأمر وقال لهم أنه سيحضر ثلاثة من قيادات التيار في الاردن وهنا تعليق بسيط لا أعرف من قوّدهم وهؤلاء القيادات سيشرفون على اختيار نقباء من المدينة كما قال الشلبي وأقول قد كتبت عن هذه النقطة في الحلقة العاشرة من هذه السلسلة أن قانون الأحزاب الاردني ينص أيضا على أن تتواجد مجموعة لا تقل عن اثنين من اعضاء الهيئة التأسيسية للحزب عند عقد الاجتماعات التأسيسية في المحافظات وتشكيلات الشعب وتأملوا كيف بالنجدي يُنفذ القانون بنصه بل زاد واحداً لينال مزيد الرضا من أسياده ، وخلاصة الاجتماع أن الأخ ابا الحارث فهم مرمى الشلبي فقال له باختصار وقبل الاجتماع نريد أن نُصلح ذات بيننا وبعدها نختار نقباء فقام الشلبي مهرولا واجرى اتصالاً هاتفيا مع القيادات – التي يزعم انها راعيةً للأمر – وقال لهم إن الشباب يريدون تأجيل الأمر الى شهرين او ثلاثة حتى يعملوا على لملمة أوراقهم وكلاماً من هذا القبيل . وتنبيهٌ بسيط استدعاه المقام أن هذا الاتصال الذي أجراه الشلبي ما هو إلا المكر السيء وايهام الحاضرين أن الأمر قد أُجِّل لأن ورقة الذين جالسوه قد انتهت ولن ينفعوه في تأسيس مجلسه لذلك أوهمهم أن الأمر ليس وقته ، وحقيقة الأمر أنه لمّا رأى أن الحاضرين لا ينفعوه في تحقيق مسعاه أوهمهم بمكره ودجله أن الأمر قد أُجِّل من قبل القيادات الوهمية ونصيحتي للإخوة أن يرقبوه فهو الآن يسعى الى البحث عن طائفة أخرى دنيوية وهذا شعارهم لقد صرّح بها سعد الحنيطي سابقاً بقوله ( أنه لمّا رفض المخلصون السير معنا سِرنا مع المنافقين ) وهذا الحق ولا محيد عنه فهم يسعون بداية مع المخلصين إن فشلوا في الأمر بحثوا عن الدنيويين والمنافقين وحتى العوام ولا يهم الأمر، ما دام الأمر يتعلق بالأشخاص وبالعدد فالأمر عند القوم هيّن وعملية الاستبدال سريعة.
سابعاً : ومن الثمرات أيضا أن ابا عبدالله خضر ابو هوشر يسعى على قدم وساق بتوطيد نفسه واثبات وجوده وكما كان يُسميه الشلبي سابقاً أيام السجون أنه ( أخطبوط ) – في معرض ذمه وليس مدحه – عبر ايجاد مناطق رديفة لتشكيل شعبٍ نقابية ووجد ضالته عند فئة من حُدثاء الأسنان لا زالوا على مقاعد الدراسة في منطقة الاشرفية وعددهم اثنين حتى لا يظن القارئ أنهم كُثرٌ لا كثّر الله باطلهم فاجتمع معهم وأحضر من أعضاء المجلس التأسيسي مندوبين وكانت جلسة تمّ فيها مناقشة النقابة وتأسيسها وهدى الله ابا هوشر الى الحق ، فإني أتألم كثيراً على هذا الرجل كيف به يسير في ركاب الشلبي والحنيطي ويسعى جاهداً خلف رئاسة فانية لا تساوي عند الله درهم بل ويتناطح عليها تناطح التَّيَّسة وهو عنها غني ويا ليتها كانت رئاسة في حق ، والقريب من ابي هوشر أصبح على يقين أن الرجل يحمل أجندة لأن صفاتاً لم تكن في الرجل ولم تُعهد عليه بل هي سقطات ولا زالت في استمرار فمن احتك في الرجل من جديد يعلم يقيناً كيف بالرجل يتقلب فتارة يقول كذا وتارة يقول كذا ويتغير ويتلون ويتبدل ولا أعرف ما الدافع ولمَ لمْ يحافظ على المانع وكما أسلفت إن الرجل يحاول إظهار نفسه ويتحدث في المناسبات حتى أنه تحدث في اعتصام مسجد الكردي وقام بتقديمه سعد الحنيطي على معارضةٍ خفية من الرجل النجدي اذ همس في أذن الحنيطي ولا يعرف حتى الآن ما كانت الهمسة إلا أن المتابع لجميع الأخبار على النت والصحافة فلا يوجد خبر فيه ذكر لأبي هوشر ولا لكلمته وهذا مرده أن الرجل لا زال غير مرضيٍ عنه وإنما هو رجل مرحلة ليتسلق عليه المتسلقون من أمثال النجدي والحنيطي ولقمان وعندما تنتهي ورقته إما مزيدٌ من التنازلات أو اعتزال عن الساحة وتركها لأبطال المرحلة الصناديد الأشاوس أبطال التخذيل وأقول له من جديد أنظر الى نفسك والى حالك وإلى ما وصل إليه الأمر من سؤ عاقبة ونهاية فاضحة والقادم أخزى وأنكى .
ثامناً : ومن الثمرات التي قد يشتد ساعدها على سوقه أن الحنيطي خالف النجدي يوم أن قال أمام البعض اننا نريد الناس أن تنزل وحدها الى السفارة حتى لا نتحمل أي مسؤولية وكانت هذه الطعنة الكبرى في خاصرة الرجل النجدي لأن الحنيطي لم يُطلعه عليها ونسقها مع بعض السُّذج الأراعن فما أن بدأت الناس بالنزول حتى وقف النجدي في وجوههم مُخذلاً في ثياب البطولة ومستعيناً بأعداء الأمس وخصومه ولكن هيهات ثم هيهات حتى أن سعد الحنيطي لم يستطع أن يستمر في عرضه فتراجع عنه بسرعة فائقة لأنه ليس من رجال المرحلة الذين يستطيعون النزول وطريق الرجوع يتقنونها حتما بلا مساعدة .

القنيبي يشترط فَيُعْشَط ليشتط

تابع الجميع اعتصام الدوار الرابع لإجل الأسير وكما جاء في الصحافة أن العشرات تجمعوا وتحدث فيهم من تحدث إلا أن القنيبي كان صاحب كلمة مميزة وقبل الكلمة لا بدّ من التذكير بأمر هام وهو أن القوم في اجتماعاتهم التحضيرية للإعتصام وبالأخص عندما عرضوا على القنيبي المشاركة معهم مقابل أن يكون له كلمة فاشترط القنيبي عليهم شروطاً أقرها الطحاوي والنجدي والحنيطي وكانت :
أن لا ترفع راية التوحيد.
أن لا ترفع صورة ابي مصعب الزرقاوي .
طبعاً وافق القوم على هذين الشرطين لأنه إن لم يحضر القنيبي لن يخرج الأسرى من السجون ولا أعرف لماذا القنيبي يكره راية العقاب ، راية التوحيد ، بل راية النبي صلى الله عليه وسلم ، بالله عليك لمَ تكرهها يا قنيبي أنت والبلوي صديقك ، وايضا لماذا يستحِ من صورة ابي مصعب فإن ذكر ابي مصعب تاجٌ على رؤوسنا فكيف بصورته يا مدني التوحيد واتعجب من رِخاص القوم آسف بل القيادات كيف توافق على هذه الشروط؟ وهل انعدم التيار من الموحدين الذين يُحسنون الكلام حتى ضاق بكم الأمر فرضختم عند شروط القنيبي مُذعنين صاغرين ! وكانت المفاجئة بأن القنيبي عندما تحدث تبرأ من التيار وقال بحرفه كما هو أكده في التعليقات على جريدة السبيل وشكرها على دقتها وأنكر على مواقع أخرى قالت عنه عضواً في التيار ، فقال 😦 انه لا ينتمي الى التيار السلفي ولكنه يتقاطع معهم في مطالبهم واهدافهم التي تدعو الى تحكيم شرع الله والدفاع عن أعراض المسلمين والجهاد في سبيل الله.
) فيا سبحان الله ها هو يعترف أنه لا ينتمي الى التيار فهل عرفتم لماذا يكره راية العُقاب ولكن الأسف والخيانة الكبرى بل العظمى من منتدى كالشموخ اذ نشر كلمة القنيبي مصورة وقص منها البداية التي أقر القنيبي السبيل عليها وشكرها يوم أن قال : (شكر لصحيفة السبيلد. إياد قنيبي2012-09-10 11:10
أشكر أنا د. إياد قنيبي صحيفة السبيل على دقتها في نقل هذا الخبر في الوقت الذي نقلته بعض وسائل الإعلام بتلبيس وتشويه) بل عندما ذكر موقع المستور الإخباري خبر الاعتصام وقال عن القنيبي أنه عضو في التيار السلفي غضب القنيبي غضبة ولا اعرف أهي في الله أم في سبيل الشيطان اذ قال معلقا على نفس الخبر وعلى نفس الموقع (د. إياد قنيبي2012-09-10
أنا د. إياد قنيبي.
أتوقع من حضراتكم تحري الدقة أكثر!
فعبارة “ودافع اياد القنيبي احد اعضاء التيار عن ‘توجه اعضاء التيار السلفي الى سورية والعراق دفاعا عن اعراض نساء المسلمين التي تنتهك على ايدي قوات الاحتلال والأنظمة” هذه العبارة غير دقيقة
1فقد ذكرتُ في مقدمة الكلمة اني لا أنتسب إلى أي حزب أو تيار.
2 ولم أذكر أن “الأنظمة” تنتهك الأعراض.)

لاحظو كيف بالرجلِ دقيق يذبُّ عن نفسه ولا يرضى من الصحافة أن تنسب اليه شيئا ليس هو من أهله ، فيقول للموقع ويرجوه أن يتحرى الدقة فهو ليس عضو في التيار وايضا يصحح المعلومة التي لم يذكرها ناشر الخبر فيذكره بأنه لا ينتسب الى أي حزب أو تيار. واتعجب من بعض مشرفي الشموخ والانصار كيف بهم حذفوا هذا الجزء من كلمة القنيبي من منتدياتهم فهناك أحدهم نشر تسجيل القنيبي في منتدى الشموخ مبتوراً منه كلمة أنه لا ينتسب الى اي حزب أو تيار ولماذا والبعض كتب ما نسب القنيبي لنفسه منقولا عنه فحذفه بعض المشرفين ؟ أليس هذا خيانة في النقل مع أني أكنُّ كلّ الاحترام للأخ (أبي الخطيب ) مشرف الأنصار على وقفته ضد المشهِّرين الخائنين لأنفسهم وللمسلمين وأصحاب الاطلاقات من أمثال ابي الغيداء الغادي في الباطل والمتمرغ في الجهل والزهيري المتمرغ في الرذيلة والفاقد للفضيلة .
وأقول لماذا هذه الشبكات تحاول اخفاء الحقيقة وعدم اظهار كلمة اياد القنيبي كما هي ؟ وما السبب في قصها ؟ هل من مصلحة في هذا ايضا ؟ فالرجل لا يريد أن ينتسب اليكم وانتم تريدوه غصباً عنه ؟ واتعجب من اياد نفسه فلم يكن يغضب سابقا من أن ينسبه أحد الى التيار فلماذا الآن ؟ أذكر أن كثيراً من الصحفيين والكتاب من أمثال ابي رمان وغيره كانوا يقولون عن القنيبي أنه دخل التيار من جملة من دخل من حملة الدكتوراة فلماذا لم يكن يغضب يومها ولم يكن يصرح أنه ليس من التيار ؟ أم لأنه أصبح الآن له صفحة على الفيس بوك يرتادها حوالي الأربعة آلاف منتسب وله حلقة على اف ام وأصبح له جمهور حصل عليه بعد أن تسلق جدران السلفية الجهادية فأراد الآن أن يلفظها لأن الاسلام الحضاري ( المودرن ) الذي ينادي به لا يتناسب وفقه المرحلة ؟ بحسب نظرية الزهيري ، وأقول للزهيري أين أنت ؟ لماذا لم تشارك في هذه المواضيع أم أنت من قص براءة القنيبي من التسجيل لتنشر على الشموخ بحرية ؟
وتعليق أخير هناك من جازف في اعتصام الأسرى على الرابع فرفع راية التوحيد فما كان من القوم أي طائفة الخزي والعار أصحاب القرار إلا أن تمعرت وجوههم وخزيت أنوفهم وهرعوا مسرعين مطالبن الإخوة أن يعملوا على انزال الراية خشية على إخلال الشرط وانسحاب القنيبي من الاعتصام فتضيع الفرحة ويبقى الأسير في المعتقل . ويحكم من أي شيء استحيتم وما هو العار الذي لحق بكم من رفع الراية ؟

CIA في منزل الطحاوي

خلال أيام رمضان المبارك – في بيت الطحاوي – تم استضافة دكتور من جامعة البلقاء ومعه صديق أمريكي يقول عن نفسه باحث في شؤون السلفية الجهادية يُعد لرسالة دكتوارة عن التيار في الاردن وطبعاً تم استقباله في منزل الطحاوي بحضور وزير المهمات الخارجية الزهيري الأرعن واسعيفان البطل منسق العمليات الانتحارية وحضور جملةٍ من أعوان الطحاوي بالباطل وكان من بين الموجودين ابو مصطفى العطار – للعلم فالعطار على مافيه من طوام من إماتةٍ للسنة والسلف والأخذ بالكتاب والسنة فقط والمتهم بصداقته للشيخ عمر مهدي مع العلم هو للطحاوي أقرب – ومناسبة الحديث أن الأمريكي طرح مسائل لاقت استحسان القوم فوقف له العطار وجرده جردا وقال له : إما أنك (سي أي ايه) أو ساذج تخدم أجندة وأنت مغفل – أو بمعنىً قريب – . فتمعرت وجوه القوم وخاصة الزهيري ، كيف يُشتم الأمريكي في بيت الطحاوي مع العلم هي ليست شتيمة إنما هي واقع حال لا بد من طرحها ليتحدد مسار النقاش فما دفع القوم إلا الى امتعاض العطار فخرج مهرولا من المجلس بلا تمعذر حتى .
أقول بعد ما سبق للطحاوي: استيقظ فأنت تدعي أنك الفاهم لتقارير راند وسؤالي لك هل قرأتها ؟ فإن كنت قرأتها ألا تعلم أنك تسير في تنفيذها بنداً بنداً ؟ يا طحاوي ابحث في من حولك وانظر ستجد من ذاك الذي يوقع بك ويجرر بقدمك نحو الهاوية ، لا شك أنه الزهيري والمدلل ، أنسيت تاريخ المدلل ؟ أنسيت من كان يُحذر منه ؟ كيف تسير مع هذه الطائفة ؟ لا بدّ أنك لست بمخدوع ولكنّ طارئاَ عليك وقع ، فأخبرنا ،وقد تركب في سفينة النجاة من جديد فالباب لا زال مفتوحاً وكفى عناداً واستكباراً قبل أن لا ينفع الندم وتطير بالعدم.

النجدي- محمد الشلبي- يفرح بالمخازي كخزيه في المواسم كل عامِ

مع أن الرجل النجدي – ابي سياف – من طبيعةٍ مخزيةٍ تتبع شعار ( اثبت على الخطأ ) إلا أنه مع الصحافة إنسان آخر يرفع شعار (أنا الكذاب لا بأس أنا المتراجع ونِعْمَ البَخْس) . فتاريخ الرجل معروف للجميع وله فيما بين يدي كلِّ خطأ ثلاثة أخطاء إلا أن طبيعته الهمجية وشخصيته السلطوية الشهوانية تجعل الآخرين يتجنبوه لتحاشي أذاه فتجده دائما وحدوياً لا يُصاحب إلا الحمقى الذين يتوافقون وشخصيته الشهوانية فيُسيِّرهم كيف شاء ويجعلهم من جنده ولكنّ أمدهم قصير فما أعجل أن ينقلبوا عليه لإجل ذلك تجد أعوانه دائما يتغيرون وقلَّما ترى من ثبت على صحبته والشريف سرعان ما يكشفه فيخشى هو من ذلك فلا تجده يصاحب الشرفاء لئلا يُفتضح أمامهم إلا إن كان اتصالاً من بعيد . وذكري للنجدي الشلبي اليوم على ما فاجئنا به من تصريحات ولي عليها تعقيبات :
التصريح الأول : فقبل فترةٍ يسيرة يُصرِّحُ أن مائة مقاتل في سوريا مع جبهة النصرة من الاردن أو بالأحرى من شباب التيار ، ولي على هذا الكلام تعليقان :
الأول : أن الرجل كذب لأنه لم يلتحق بجبهة النصرة من الذين ذهبوا من الأردن الا القلة القليلة والبعض عند كتائب التوحيد والتي تتبع الجيش الحر وآخرين ضائعون يبحثون عن جماعة رايتها واضحة فيتنقلون هنا وهناك ، ومعظم الشباب هناك يحاولون اللحاق بجبهة النصرة والأخبار في هذا الأمر تتضارب حتى أن سعد الحنيطي شمر عن ساعده وأطلق العنان للسانه وصرح محذراً من بيع الشباب وأن هناك من يرسل الشباب الى جهات مشبوهة وتصريحه على النت منشور اذ قال (‘وصلت الينا معلومات مؤكدة ان انظمة عربية ذات ارتباط مع انظمة اجنبية باتت تستغل شبابنا) ولمّا روجع سعد عن تلك الجهات ومن يقصد قال بحرفه ( حزب الأمة ) وهذا ايضا دفع ابو انس الصحابة – وأنا شخصيا لا أعرف ابا انس مع أي جبهة يعمل– لاصدار بيان نُشر على النت – موجود على شبكة الأنصار- كان بمثابة الرد على سعد الحنيطي ومن لف لفّه بعد خبر سعد بيوم أو يومين وهذا نصّه (من ابو انس الصحابة الي كل ناعق
بسم الله الرحم الرحيم
الحمد لله المنان المتفضل علي عباده بنعم الجهاد وعدم التثاقل الي الارض
الي من يبيح الي نفسه الطعن واكل اللحم الي كل ناعق مريض او عميل خبيث اقول لهم ان لم يكن الحساب في الدنيا فلاخرة اشد واعظم.
والحمد لله ان من علينا بان كفانا من هذه الامراض وشغلنا باعظم العبادات
واستغفر الله من كل ذنب ,
ومن كل ناعق ونمام ومنافق سيكشف قريبا علي ايدي اهل الحق والجهاد والايام دول
) .
وحقيقةً إني أتعجب من وقاحة النجدي كيف يكذب ويفتخر وكأنه هو راعي التجنيد وراعي ارسال الشباب على الرغم من أن له تصريحا قديما قال فيه أن سوريا ليست بحاجة الى الشباب وإنما بحاجة الى المال والسلاح ، ودعا في تصريحه السابق الى عدم الذهاب الى سوريا فما الذي غيرك وإن كنت أنت المسؤول عن ارسال المائة شخص فلا بد من إجلاسك للقضاء ومحاسبتك كيف ترسل الموحدين الى الجيش الحر أو الى تلك الجهات التي ذكرها سعد الحنيطي فيباعون بثمن بخس والله ستسأل عن هذه إن كان لك يدٌ بها وسنحاسبك إن مكّن الله لنا وسعد الحنيطي أيضا لن ينجو من تصريحه فيجب أن يحاسب لأنَّ اليدَ الطولى له في إرسال الشباب فكيف به يتبرأ الآن ويتنصل ويقول أن هناك من يرسل الشباب الى جهات مشبوهة أقصد حزب الأمة أم الجيش الحر فهو في الجريمة رأس ويجب أن يحاسب فما أضرَّ أحدٌ التيار كالضرر الذي أوقعه الحنيطي والنجدي بالتيار وبالشباب المتحمس .
الثاني : بعدما صرّح تصريحه في معان عن المقاتلين في سوريا صبّحه ماهر ابوطير – الخسيس الرخيص – بمقالة بعنوان ( الكلام في معان والفاتورة في عمان ) وكتب مقالاً كما تقول العامة مرّغ بكرامة محمد الشلبي الأرض وفضحه على رؤوس الخلائق فما كان من أسد الوغى ونجم السما إلا أنِ اتصل بابي طير مُعتذراً له وناقلاً الصورة الصحيحة – حدّ زعمه – ومبيناً حسن قصده وصدق نيته ، ويحك ايها الفاجر اتعتذر له عن ماذا ؟ اتعتذر له عن القتال في سوريا أم عن إرسال المقاتلين ؟ وبصفته ماذا تتقرب إليه وتعتذر له ؟! ويا ليتك اعتذرت لجرير على ما قلته في حقه فقد حدثني الثقة الذي أثق به أنك قلت عن جرير بالحرف ( عديم شرف ) وشتائم كثيرة تستوجب الحد ، في أدناه القذفُ حاضرٌ والى غير ذلك ، ستسأل عنه أمام الله وأنا أسأل لماذا لم تعتذر عن نفسك وعنهم ، ولكن لا بأس عند الله تجتمع الخصوم ! فالوصف الحقيق بك لا يعدو أن تكون لاعق أحذية الصحفيين فلم أرَ شخصا يتقرب إلى الصحافة وسامحوني إن قلت يتعشقها عشقا كأبي سياف – الرجل النجدي – فلو كانت عندي صحيفة فالرجل على استعداد أن يدفع المال في مقابل أن تنزل الأخبار عنه سواء أكانت صحيحة أم كاذبة فهو لا يبالي وهمه أن تكتب عنه الصحافة .- فافرحي يا صحافة – لا كما قالت عنه مؤخراً صحيفة الغد أنه لا يحب الصحافة وقد تكون الصحافة سمعت منه الكلمة ونشرتها كما سمعتها وهي محض الكذب فإني أُصحح لهم المعلومة وأذكرهم بكذب الرجل فكثيرٌ من الصحفيين كشفوا كذبه ودجله من أمثال تامر الصمادي والبتيري لأنه انسلخ عنهم كالشيطان بعد أن اعطاهم التصريحات وكذبهم في اليوم التالي وأقسم الأيمان المغلظة أنه لم يُعطِ أحداً تلك التصريحات بل اتهم بعضهم بالكذب ، ولم أذهب بعيداً فقصته مع وسام مشهور فإن وسام من أكثر الداعمين للرجل أول ما خرج من السجن بالمال وغير ذلك حتى لما رأى الحرب الشرسة على وسام ضحّى به وانسلخ عنه وهرب منه وغيّر هاتفه حتى لا يتصل به وسام فكان كالشيطان اذ قال للإنسان اكفر فلما كفر قال إني بريء منك إني أخاف الله رب العالمين .
لن أطيل مع النجدي وكذبه ودجله فأمره أصبح واضحا للجميع وويلٌ له إن لم يتب ويستغفر الله من جسامه إلا ان واجب الكتابة يجبرني أن أُعرج على مقالة حميد العبيدي على موقع صوت الجالية العراقية تحت عنوان ( تحالف ابو سياف وحارث الضاري ) بئس التشبيه ، وأقول مع تحفظاتي على المقالة وعلى مافيها تخبيصات إلا أن العبيدي أفلح يوم أن شبه الشلبي بالضاري والضاري معلوم للجميع فكره ومنهجهه الضال المنحرف وهذه على النجدي وأقول له انظر كيف أصبحت الأقلام تنظر اليك ومع من تصنفك وفي أي طائفة تجمعك وفي من تشبهك فويحك إن لم تقرأ وويل لك إن لم تبرأ ولن أطيل في التعليق فمن أراد الرجوع الى المقالة فليراسلني فقد احتفظت منها بنسخة إن لم يجدها على النت .

النجدي – محمد الشلبي – بالمخابرات مجتمعاً

بان للجميع أن النجدي رأس الأمر في تنظيم اعتصام الدوار الرابع ولعب لعبةً خبيثة بأن أوهم الجميع أن لا يخرجوا والمخابرات وعدته أنها ستحل الإشكالية وستطلق سراح الأسرى فرمى كلامه أمام الطحاوي وغيره من السُّذج الذين تنطلي عليهم حيل الشلبي فركبوا رؤوسهم وأصروا على الخروج فخرج معهم الشلبي وللعلم فإن النظام يريد منهم الخروج لأنه يريد ترويضهم على العمل السلمي ورفع شعار ( طالب ثم طالب ) وشعار ( استجدي ثم استجدي ) وحتى لو أوهمهم بأنه لهذا الفعل معارض فهو وللإنصاف بهذا العمل فرِحٌ مرِحٌ ، ولا ننسى يوم أن كذب الشلبي عليهم ولم يجرؤ أحدٌ على الاعتراض أو تكذيبه فصرّح في الاعتصام أن اجتماعا ضم قياديين من السلفية الجهادية وضباط مخابرات ، وهنا الكذب فالاجتماع لم يكن إلا بين أبي سياف والمخابرات فكيف وضعتهم معك أيها الكذاب ؟ وأتعجب منهم – أي جماعته – كيف رضوا بأن يقول عنهم أنهم كانوا معه ؟ وقد يكون الكرفس في آذانهم فلم يسمعوا خطابه . والله إن كل واحد منهم مسؤول بل وموقوف ، فكيف بالله عليكم ستمر هذه الخيانة العظمى دون أن يحاسب عليها الشلبي من حيث الاجتماع أولا الذي لا يُعرف مضمونه ومن حيث التدجيل على خلق الله بأن أناساً آخرين كانوا معه وإن كان معه أحد فلا بد من أن يعرفه الناس فصرح باسمه يا محمد الشلبي ! وهذا دليلٌ أن الخط الخلفي مع المخابرات الذي كان يقول به سعد الحنيطي ويدعو إليه ( أنه لا بد من وجود خطٍ خلفي مع المخابرات ) قد نجح وأصبح واقعاً معاشا ومن الظاهرين على الخط حاليا لقمان وسعد والنجدي والمصاروة فهؤلاء ظهرت أخبارهم بأن لديهم اتصالات مع المخابرات ويجتمعون بهم ولا يبالون فاجتماعات لقمان بمساعد مدير المخابرات ( العمايرة ) لا زالت مستمرة والنجدي أصبح يعترف امام الناس ولا يبالي والمصاروة خطه من أسفل إلى أسفل يحاول الظهور حالياً بثوب الناسك الزاهد وما خفي كان أعظم .

مع الزهيري في أكاذيبه الجديدة وتَيَهانه بتيهاته المَتِيْه

لا أعرف من أين أبدأ فمخازي الرجل كثيرة وقصصه ثبيرة وكأنا بكل رجل مدح الشيخ أسامة أو تغنى بالقاعدة فهو من أهلها وإذا كان هذا الأمر فلنجعل عبدالباري عطوان قيادياً في القاعدة فإن عطوان دافع عن القاعدة أكثر من أبنائها في بعض المواقف ودافع عن الشيخ اسامة يوم أن كان ذكر أسامة تهمة في بعض البلدان وهذا الزهيري يظن أن مدحه للقاعدة وغزله القصائد رفعةً له وشرفاً يناله وما هو في الأساس إلا وصمة عارٍ عليه وفضيحة له . فالزهيري مثلا مدح أمير الجيش الإسلامي في عام 2006 ولا زالت قصائده على البراق منشورة وهذا دليل أن المدح ليس له إلا التراب ولأمثال الزهيري ليس له إلا الخِراءة ؛أتمسح بها أم تلمظ لا فرق فهي له جزاء على مكره وكذبه وتدليسه وخداعه فالزهيري كذب بل تمادى في كذبه ولم يجد إلا المصفقين وسأنقل بعضاً من أكاذيبه :
الأولى : يوم أن كذب الزهيري على القتادة – فك الله أسره – ، فالمتابع للمنتديات قرأ خبر الزهيري المنشور بمعرفاته المختلفه – سواء بيرق التوحيد أو رافع لواء العز أو غيرها – قرأ خبر انضمام القتادة لمجلس الشورى – ولم تكن بعدها فكرة الاسم تربعت في ذهن الزهيري لأنه حاليا غير الاسم الى مجلس شورى أنصار الشريعة في الاردن – وبعد أن دققنا في الخبر بداية توقفنا حتى نتأكد لأن مجروح العدالة كالزهيري لا يؤخذ بقوله وإن جاء بشهود أمثاله فإذا بأبي مارية ينشر خبر اتصاله بأبي قتادة على المنتديات وتأكد اتصال الزهيري بالقتادة وبان كذب الزهيري من خلال المكالمة فالزهيري في خبر اتصاله مع القتادة كذب مرتين :
الأولى يوم أن قال للقتادة أن في الاردن مجلس شورى وهذا الخبر محض الكذب والافتراء ! فمتى كان في الاردن مجلس شورى ؟ وإن كان يقصد مجلس الضليل فهو ليس بالشورى فالطحاوي له تصريح على السبيل يكذب فيه انشاء مجلس شورى في الاردن وينكر أن مجلس الضليل مجلس شورى ، والسياف – الرجل النجدي مغيره – كذّب سمار في اعتصام آل دعمس وقال بحرفه : تعقيبا على كلام اخوي ابو البراء لا يوجد مجلس شورى … – حتى أن النجدي في مقابلته المشهورة مع صحيفة الغد قال كلاماً شبيها : نفى فيه تأسيس مجلس شورى في الاردن ، وأقول للزهيري بالله من أين جئت لنا بالخبر اليقين وخبر مجلس الشورى الذي غزلت فيه القصائد أيها الزهيري؟ وهذه واحدة من اثنتين إمّا أنّك كذاب أو أن القوم كذابون فبين لنا مبصوقاً عليك من الصادق وفي الحالتين كلكم في المكر سواء ، وبقيت حالة ثالثة وهي أن هناك حقيقةَ مخفية ، فعلاً يوجد مجلس شورى أو حزب سري متفق عليه بينكم يا رجال السؤ ولكنكم قررتم عدم إظهار الأمر لهذا الحين وها أنت بدأت تُكشِّف الأوراق وإن كانت هذه فالمصيبة بذاتها والطامة بأهلها أن الاتفاقات السرية بدأت تتكشف وهذا دليل أن مشروعا من تحت الطاولة يجري بصمت وأخذت هذه الثلة المجرمة اضالة المُضلة على عاتقها تنفيذه والثمن وحدهم الذين يعلمون والزهيري رجل المرحلة أخذ على عاتقه إظهار الأمر شربةً شربة وحبةً حبة وعلى الرغم من أنه يضع في كل مشاركة له من خلال معرفه بيرق التوحيد أموراً كهذه على أنها اقتراحات فما جاء به مؤخراً من دعوة في الشموخ لهي المسخرة بعينها والسخف بثيابها فاقرأوا ما كتب المردل المرطل الزهيري الأسطل: (في ذهني خاطرة ماذا لو ترأس أخوتنا في سوريا ( جبهة النصرة ، الفاتح الجولاني وعدد من الإخوة ممن معه ) مجلس شورى أنصار الشريعة الذي تم تشكيله في الأردن ؟
ماذا لو انضم الشيخ أبو الوليد المقدسي وعدد ممن معه في غزة الى مجلس شورى أنصار الشريعة ؟ماذا لو انضم الشيخ أبو الزهراء الزبيدي
ماذا لو تم تسمية لجنة شرعية للمجلس تضم الشيخ المقدسي وأبا قتادة فك الله أسرهما
وتضم من الشيوخ وطلبة العلم في سوريا وفلسطين والأردن ( يستثنى المنتكسون عن تكاليف المرحلة وأصحاب الإطلاقات والمجازفة )
وأقترح أيضاً تزكية الشيخ عمر بن مسعود الحدوشي والشيخ العاملي والشيخ ابا همام بكر بن عبد العزيز الأثري لهذه اللجنة
وأقترح أيضاً أن يتم تشكيل لجنة تعمل على ايجاد بيئة حاضنة في كل من الاردن وسوريا ولبنان وغيرها
وتشكيل لجان اتصال
ولجان تتابع موضوع أسر المجاهدين وأسر الشهداء والأسرى
يجب تفكيك الأخطار المحيقة
ويجب تغيير المناخات المحيطة). وهذه والله السخافة يريد من الجولاني ان يلتحق بركب السلميين من أمثاله وأمثال شيوخه المنتكسين الرافعين للواء السلمية ونقطة مهمة أن الزهيري هنا يحاول اثبات أنه الوصي على السلفية الجهادية في الاردن فيضع المسميات ويقترح الأوصاف بخططها وتوصياتها والقارئ يظن أن الزهيري بكثرة مشاركاته في الشموخ هو أحد أبطال المرحلة وحقيقة أمره لا تعدو شسعاً في نعل أصغر الشباب سناً فيريد الأبله تشكيل لجان لتتابع أسر المجاهدين والشهداء والأسرى وأقول له ومن قال لك أنه لا يوجد لجان فأنت منذ أن كنت في البعث ترضع وقبل أن تحاول التعلق بذيل هذه القافلة واللجان على الساحة تعمل ، حتى أن مجلسك في الزرقاء مؤخراً لمّا صُرِّحت كفالة الخمسة من المخابرات فانظر كيف لجان قومك تعمل اذ ذهب الأهالي الى عضو مجلسك التخذيلي الضلالي على أنه المسؤول في ولاية أنبار الزرقاء وقالوا للضمور إن الكفالات قد صرحت فقال لهم : إن المعلومة وصلت ، وذهب بعضهم الى اسامة ابي كبير ، وذهبوا اليوم الأول والثاني والثالث وراجعهم أحد الشباب فقال الضمور : مجددا قولته الأولى : المعلومة وصلت وأغلق على نفسه باب بيته ، تباً لك ولمعلومةٍ وصلتك بل قُبحاً لك أيها المأجور ، فبدلاُ من أن تشمر عن ساعدك وتبحث عن طريق فكاك أسر إخوانك تقول المعلومة وصلت ! وعلى النقيض لمّا وصلت المعلومة للأخ ابي محمد العابد والأخ نضال والأخ ابي ميالة لم يناموا ليلتهم وذهبوا هنا وهناك وفي صباح اليوم التالي كانوا على أبواب المحاكم ينجزون الكفالات فما عادو الى منازلهم إلا والأخوة مكَفَّلون عائدون إلى بيوتهم فجزاهم الله خير الجزاء ، أما أنت يا ضمور، ايه وتيه لك من منتكس مأجور تحاول التعلق ولو بقشة وعلى الرغم من أن أخباراً أن الضمور ذهب الى سوريا ليرفع لواء التوحيد هناك ولا أعرف أي راية لأن المأجور هنا لا بد أن يكون مأجوراً في أي ساحة كان وكأنه يريد سرقة الثمرة أو تجميع الشباب حوله هناك في معسكرات للتنفيس كما كان سابقاً في بعض الساحات ، والله لا بد للإخوة في سوريا أن يحذروا هؤلاء المأجورين ولا بد لهم من تحقيق سيرهم الذاتية فهذه وصية الشيخ اسامة في بعض رسائله لشباب اليمن أن يُحققوا سير الرجال قبل إلحاقهم بالقاعدة لأن صاحب التاريخ المُخزي كيف يكون اليوم على رأس القافلة مصلحاً ؟ والحقيقة أنهم أضر على الجهاد من الأعداء فليس كل من ذهب الى الجهاد لابساً الطاقية السوداء كان زرقاوياً بالفكر والفعل فالحذر يا ابناء النصرة ويا أبناء التوحيد في أرض الشام فإنه لم يقضِ على ابي مصعب إلا أصحاب اللحى الذين باعوا دينهم بثمنٍ بخس .
وأما بالنسبة للبيئة الحاضنة فقطعا ستجدها ما دمت أنت ومن شاكلك في الخزايا تجتمعون مع ابي ثائر – التكفيري الجلد – في الزرقاء على ولائم وتجتمعون بتيار الأمة في شتى المناسبات ووقفة الكردي الأخيرة خير شاهد على الحواضن الشعبية فقد جمعت من الملل والنحل ما الله به عليم .
الثانية : يوم أن قال له القتادة بحرفه أوافق على الانضمام معكم بشرط أن لا يكون هناك خلاف ففرح الزهيري بهذه الكلمة وكذب كذبته الكبرى التي أثبتها عليه القتادة وبظن الزهيري أنه سينجو من سوْأَتِه الأولى فثبتت عليه الثانية وقال : أنه لا يوجد خلاف وأوهم القتادة انهم الكثرة والكل معهم وهذا الكذب والتدليس كيف تكذب على الرجل الأسير يا سخيط البعث ورَثِيثَ العِثاث ، وتقول للشيخ أنه لا يوجد خلاف كيف وأنتم شققتم الصف شقاً ليس له مثيل! ، ولكني أعذرك فلابد لك أن تكذب حتى تحصل على ما تريد لأن المصداقية لا تهمك والكذب دربك ، أنسيت أنك كذبتني في مسألة ابي دجانة وقلت أن الذي ذكره جرير محض كذب وافتراء؟ ونشرت ذلك عبر المنتديات ! ولما جئناك بالدليل الساطع والبرهان القاطع ونقلنا لك من أرشيفك ماذا كنت تكتب عن ابي دجانة لم نسمع لك همساً ، ولكني أتحداك أن تنشر حقيقة فِعالك المشينة على الشموخ والأنصار وحقيقة ما خطته يداك ولا بأس لو اعتذرت بعدها لكنك جبان اتلعَ اهلع لا تجيد إلا العمل مع السَكَّع .
ولو كان الزهيري يصدع بالحق كما يقول لوقف في وجه صديقه اسعيفان يوم أن قال عن عمر رضي الله عنه ( عمر بن الخطاب مخطئ بأن جعل الشورى في ستة ) وبداية القصة أن اجتماعا في بيت احدهم في مدينة اربد ضم الزهيري ومجموعة من السلميين فتناقشوا في الشورى ومجلسها وتم التطرق الى فعل عمر بن الخطاب رضي الله عنه فخطأ اسعيفان الصحابي عمر أمير المؤمنين ولم يعترض أحد حتى أن الطحاوي كان في المجلس جالسا وكأن مسألة تخطيء عمر رضي الله عنه أمراً هيناً أما علم القوم أن قلة الأدب مع الصحابي وخاصة عمر لها ما لها وعليها ما عليها . عِداك عن كذبهم وتكذيبهم لأبي عمر المنسي فلم أرَ أوقح من الزهيري في التطاول على ابي عمر وأخباراً كثيرة سنقصها كلمّا استدعت الحاجة باذن الله .

الزهيري يلوغ في المدونة :

جاء الزهيري متأهباً وحازماً أمره فطاف في المدونة وألقى بنفاياته القذرة وسمحتُ له بالكتابة في التعليقات وقلت علّني أرى جديداً فمنذ أن دافع عن نفسه وقال أنه لم يكن موجودا في جاهة الباطل وبعد التثبت عدلنا الخبر وقلنا أنه ليس بموجود إلا أن الرجل أخذته العزة بالأثم فتمادى في السب والشتم وإن كان غير موجود فجماعته يجلسون تحت صورة الطاغوت فلماذا لم ينكر عليهم وفقط أنكر على جرير ، وايضا اعتبر أن الخبر الذي نشره جرير وأخطأ فيه يساوي مليون دولار ففرح فرحة لا تعدلها فرحة فلم يبق إلا أن ينظم قصيدة وقلت لعل الرجل من فرحته يعلم أن القوم وقعوا في الخطأ ففرح أنه لم يكن معهم فإذا به يلوغ في ردوده وأقول له يا ليتك كنت معهم فإن الكلام الذي كتبته والدفاع الذي دافعته لم يقله من تورطوا في تلك المصيبة ؟ وتذكيرا لحال الزهيري حتى لا ينساه الناس فهو يداوم في نقابة المهندسين وبها بدل الصورة ألف صورة للطاغوت بل في كل مكتب فهل أخذ الزهيري – رجل المرحلة – على عاتقه تنظيف نقابته من الصور ؟ الإجابة معروفة فإن المرحلة في نظر الزهيري السب على جرير وشتم الشيخ عمر وإلصاق التهم بالموحدين الثابتين على المنهج واتهام أبي العبد الريان بالزندقة –وحاشاه- ، هذه هي مرحلة الزهيري التي يتبجح بدفع تكاليفها وعلى كل الأحوال اتهمني بداية بالخيانة لأنه كتب في المدونة باسم انصار الشريعة ورددت عليه بأنه (أَمِتْ أَمِتْ) لأن بريده الاليكتروني يحمل هذا الإسم وأقول له بداية لا يوجد بيني وبينك أي اتفاق أيها الخائن فأنا لم أخنك لا في غيب ولا في حضر فتأدب .
وثانياً : أما تستحِ على نفسك ما دمت أمِتْ أمِتْ – وأصبحت تُذيِّل التعليقات بعد أن فضحك الله بهذا الاسم – من شتم أهل العلم أنسيت يوم أن تطاولت على الشيخ عمر في مقالك المُخزي الذي نشرته على أنصار المجاهدين ؟ – لا زلت أحتفظ بنسخة منه إنْ شئت أرسلته لك لتتذكره والعجب أنك بعد مقالك المشؤوم ذهبت الى منزل الشيخ عمر تعتذر وتحلف بالله أنه ليس أنت . ويحك من كذاب أشر .
وثالثاً : إن الناظر لإسم أَمِتْ أَمِتْ يظن أنه لإغاظة أعداء الله وأعداء الدين فإذا به قد تسمى بهذا الاسم إغاظةً للموحدين وارجعوا الى أرشيفه إن شئتم على المنتديات ، فتباً له وسحقاً .
ورابعاً : ما سأنشره الآن أنه لا يوجد بيني وبينه أيُّ ميثاق ولم أُعطه أيَّ أمان فأقول إن اسم أمتْ أمتْ عندما كتب في المدونة تم استخدامه أولاً من سيرفر قريب من السلط قد يكون من البقعة ، ثم استُخدم من الزرقاء ثم بقية التعليقات وهي الكثرة تم استخدام الاسم من اربد وطبعا كما أسلفت لا يوجد عهد بيني وبين هذه الطائفة وبشرى أخرى حتى لو نُشرت معلوماتهم فلن يُعتقلوا لأنهم يخدمون أجندة النظام ويحققون مآربه وحقيقة أخرى أن الغيداء والزهيري وهذه الطائفة التي تشرف على منتدى شموخ الاسلام كُشفت أنها لا تستخدم برامج تخفي ولا أعرف ما هذا الافراط في الثقة أم أنهم …؟!
من تعليقات الزهيري – أَمت أَمِتْ – مع معلومات الاتصال والرد عليها

كتب المردل المرطل الزهيري الأسطل (
amet_amet@yahoo.com
77.245.6.249
Submitted on 2012/اغسطس/30 at 4:10 م
بعد أن ارغمتك على نشر بعض مداخلاتي
سأعود لك بعد تناول إفطاري فقد أذن المغرب وحق لمثلك أن يهرب وله ضراط
ولا كرامة
سأكشف لك عن أكاذيب تستحق عليها الجلد

فانتظر يا عضروط)
وأتعجب من وقاحته كيف أرغمني على نشر المداخلات إلا أنها الوقاحة وأيضا يتبجح هنا أنه صائم ، أما سترت نفسك وتركت صومك بينك وبين الله وهذه الشتائم قبل الإفطار ان كنت حقيقة صائم أهي تزكية للصيام ؟ أم ماذا ؟ سأترك القارئ يُحدد ويحكم بيني وبينك !

ثم كتب المردل المرطل الزهيري الأسطل : (
أنصار الشريعة
amet_amet@yahoo.com
77.245.6.249
Submitted on 2012/اغسطس/30 at 4:03 م

البيان يا عضروط باركه أهل الثغور رغم أنفك …..-ثم تابع-

وأقل ما يقال لمثلك أنك لا تحسن الخراءة ليست شتيمة ولكن وصف حال وتجر ذيلك في كل مرة نثبت فيها كذبك وقد أرغمتك على نشر مداخلاتي وأنت صاغر…. – ثم تابع –

وأنت تعلم أني قمت بتصويرها وتصوير كتاباتك قبل التحرير وبعده ولو كان عندك ذرة من شرف وخلق لردعك الأحاديث عن الكذب بيان المنتديات لا يوجد فيه كلمة محمد مرسي يا كذاب وبيان المنتديات أقره علماء الثغور الذين يقاتلون أعداء الله يعترض عليه الرويبضة والعضاريط أمثالك نريد منك أن تقسم بالله أن الزهيري والطحاوي يتلقون أموالا من المخابرات ونريد منك أن تقسم بالله أن الزهيري والطحاوي يتلقون أمولا من التلاوي)

ولي على هذا الكلام تفصيل أولا يا أكذب الكذابين أين مباركة أهل الثغور لبيانكم ؟ هاتِ لي عالماً واحداً صرح باسمه أنه لبيانكم مُبارِك ؟ واعلم يا حقير البعث أن هذه نقطة عليك فمثلاً ها هو عالم الثغور ابو عمر السيف – تقبله الله – يفتي بحرمة الانتخابات حتى لو كانت في ظل دولة اسلامة فلماذا لم تأخذوا برأيه بل هناك من معرفاتكم المشبوهة من تطاول على الشيخ ابي عمر السيف في منتدياتكم عبر تجهيله للشيخ وقوله اين الدليل واين .. واين .. واين .. ؟ أهذا هو الدين إن وافق أهوائكم أخذتم به وإن لم يوافق ضربتم به عُرْضَ الحائط بل وبصاحبه حتى؟ حتى عندما صدر البيان لم يروس باسم عالم واحد من أهل الثغور ونقطة أخرى تحاول ايهام الناس ان أهل الثغور هم أصحاب القرار في شبكتك ؟ ويحك ما أكذبك وكأنك تجهل أو تحاول تجهيل الناس لإهل الثغور مراكز إعلامية ويستطيعون النشر من خلالها فلماذا لم ينشروا البيان مروساً باسمهم إن حملوا أفكارك وتنازلاتك عن اوامر ربك ؟!
وثانيا : مسألة الخراءة والظراط التي أنت واغلٌ بها أمرٌ مللناه منك فمنذ سنوات وأنت تردد المقولة لكل من تسلطت عليه بأنه لا يحسن الخراءة ولا القراءة وأرشيفك عندي ملئ بهذه السخافات فحسبي الله عليك من ساقط تلوغ في الخراء كوجبة عند الصباح ويُكررها مساءا .
وثالثاً : أُبشرك بأني سأنظف المدونة من نفاياتك ولكني سمحت لك بالكتابة وانتظرتك حتى تأتي بجديد ولكني لم أرَ منك إلا الخراءة والظراط والعضرطة وكأنك لا تحفظ غيرها وقد يعود هذا لسبب أنك تعيش فيها.
رابعاً : احتفظ بالصور لأنك ستلقى بها الله عزوجل وعندها سأقتص منك عن كل كلمة حقيرة قلتها في حقي أيها البعثي الحاقد .
خامساً : أولاً أيها الكذاب المتناقض فإن البيان نزل بشأن مرسي وإن لم يذكر فيه اسم مرسي وتم طرد أكثر من عشر أشخاص من المنتديات الأنصار والشموخ لأنهم تحدثوا في مرسي والادارة تذرعت بالبيان . أنسيت أم تتناسى أيها الأسطل ؟ أتريد الأسماء التي طُردت ؟ حتى أن صديقك المدلل – ابا الغيداء – يسأل أحدهم سؤالاً استهزائياً في إحدى المشاركات ليمتحنه ( وهل من التوحيد تكفير مرسي ) فانظر الى السخافة فإذا كان الغيداء مشرفاً في الشموخ ولا يعرف حتى الآن أن تكفير الطواغيت من التوحيد أم لا فهذه مصيبة المصائب وطامة الطوام ، أتريد أن أبسط لك الأدلة لك ولصديقك أن النفي في التوحيد مقدمٌ على الاثبات . والله إنّ هذا العجب العُجاب .
سادسا: أين قرأت في سلسلتي أيها الكذاب أني قلت عن الطحاوي أنه يقبض راتبا من المخابرات أو من التلاوي ؟ أم هي سياسة الكذب والافتراء ؟ أسأل الله العظيم رب العرش الكريم أن يمحق لسانك هذا الذي تطاولت به على الموحدين وأن يفضح أمرك في كل مجلس وأن لا تقوم لك قائمة .أيها البعثي الحاقد على الموحدين . وللعلم هناك الكثير من التعليقات المخزية ولكني لن أرد عليها وسأكتفي بهذا وأَكِلُ أمره لله .
وهذه بعض أرقام الأي بي التي استخدمها الزهيري :
77.245.6.63
80.90.168.125
80.90.168.239
80.90.168.201

النجدي في نصرة النبي بائعٌ مُطاع

تابع الجميع دعوات الخروج الى السفارة الأمريكية للإحتجاج على الاسائة للنبي صلى الله عليه وسلم بأبي وأمي ، وهب الشباب من جميع المحافظات فكانت بطانة الخزي والندامة هناك على رأس الأمر لتنظيمه وكان النجدي رأس الأمر فأخذ على عاتقه تخذيل الشبا ب وابقائهم في باحة المسجد وأقول لهم ما دامت الوقفة بهذه الطريقة وفي باحة المسجد فلو أبقيتموها أمام منازلكم لكان خيراً لكم حتى أنه لمّا طالب الشباب النزول الى السفارة غضب النجدي غضبة لم تُعهد وأرعد وأزبد اذ قال (نحن قررنا فى هذه الفعالية الاعتصام أمام مسجد الكردى ولا نريد التوجه إلى السفارة لأننا إذا توجهنا هناك لن نتمالك أنفسنا.. وأنا عن نفسى فسأطلق عليها النار وأرجم السفارة بالحجارة ) وأقول له أنك والله لكذاب أشر ويا ليتك نزلت ورميت السفارة بالحجارة لنرى أنك من الذين اذا قالوا فعلوا ولكنك أجبن من ذلك فإن الخور في قلبك سكن ولن تغرَّنا كلماتك البراقة وتهديداتك الجياشة وهذا ذكرنا بتهديدات الطحاوي للسوسنة التي والله لو تركته السوسنة وتجاهلته وقالت له أرنا ما أنت فاعل فإنهم حقيقة لن يرو شيئا لأن الخطابات والشعارات البراقة أصبحت نهج هذه الطائفة كشعارات الإخوان والتحرير وغيرها ، ولاحظ الجميع كيف كان اللقاء تشاركياً مع التنظيمات الأخرى فحضره موسى العبدلات عضو جبهة العمل وخليل عطية – النائب العلماني – وكان حزب التحرير حاضراً بقوة فكان نصيب الهتاف على الميكرفون لهم وكان التنسيق واضحا بين سعد الحنيطي وعضو التحرير ، أعلم أن هناك من سيخرج ويقول اتق الله يا جرير فإن حزب التحرير لم يكن متواجدا ونحن خرجنا لوحدنا سأقول له هذا جهلك فأنت لا تعرف الأشخاص ارجع للفيديو قبل يُقطعه القوم وتُحذفَ منه الصور وسترى العجب العجاب ولا ننسا تواجد حزب الأمة وقياداته كأمثال نادر التميمي حتى أن سعد الحنيطي وعده بكلمة لكن يبدو أن قصاصة الورق التي وصلت سعد أنْسته تقديم التميمي .
وكان للمسيرة ترتيب وكأنا بالنجدي أخذ على عاتقه تخريب الترتيب بل منعه بكل قوة وهو النزول ولم يكن وحيدا بهذا الأمر بل كان له أعوان .

الحنيطي كنجمٍ يتألقُ بأرقٍ

ظهر لكل متابع حال الحنيطي في الوقفة الاحتجاجية عند مسجد الكردي كراعي تنظيم وعريفٍ مُقدم ومسيطر موجه إلا أنه لا يخفى على كل ذي بصيرة أن الحنيطي كان هناك من يسعى لتلميعه تلميعاً ايجابياً وله بهذا أعوان إلا أنه لا يخفى على أحد أن كان متواجداً كالنجدي للتنفيس عن مشاعر الناس وكبح جماحها وهذا فنٌ اتقنه أهل السلمية ومن شرب من مدارس الإخوان فعندما هبت الناس وأرادت النزول الى السفارة لتدميرها ولو بالنعال كان الحنيطي يطلب من الجميع الهدوء بطريقة لم تخطر ببال فقال (أننا نقدر هذه المشاعر الجياشة ولكننا قد وصلتنا ورقة يقال أنها من الاجهزة الأمنية ، هاهي بيدي قصاصة من الورق ، تقول كان لدينا أوامر بتسهيل وصولكم للسفارة ولكنكم تقولون مالا تفعلون ونقول لهم نحن نفعل ما نريد في الوقت الذي نريد وعلى الوجه الذي نريد ولا يُسهل أحدٌ لنا فنحن لا نعمل عند العقيد الفلاني والعميد العلاني نحن نعمل ببرنامجنا الخاص بنا ) وكان الواجب أن يُصفقوا له بحرارة لأن الكلمة في ظاهرها حرارة وما هي إلا مرارة تسرق المشاعر الجياشة وتُخدرها بهيجانها فتتلهب لها القلوب وترمح اليها العيون فيضيع الغضب الغوغائي بين ثناياها فإذا بالغاضب قد سُرِّيَ عنه وبالمتحمس قد نفد حماسه ، بالله أخبرنا يا سعد عن الوقت الذي تريد ، لقد بحثنا في تاريخك فما وجدنا فيه فعلةً فعلتها في الوقت الذي تريد إلا الأفعال التي ترضى عنها الأجهزة الأمنية كالجمعيات الخيرية والمدارس والصيحات على منابر المسيرات فأين الأفعال إلا إن كانت هذه في نظرك فِعالٌ جسام وقد تكون يا سعيد المسرات وظليل الممرات . وصدقوني ما تهديدات سعد إلا كتهديدات الطحاوي وتهديدات النجدي اذا ما خرجت من الشفاه لا تصل الى الآذان فلو جلسوا في منازلهم وقرأوا وردهم إن كان لديهم وِرْد لكان خيراً لهم . وقصة القصاصة هذه أفلام تصنعها المخابرات ضمن اتفاقات ضمنية لشعللة الوضع خطابياً وأرادت استفزازهم لينفسوا عن كامل غضبهم وصدقت فيهم يوم أن قالت انكم تقولون مالا تفعلون . فرجال الأفعال لا يذهبون الى ميادين اليافطات ، إنما يذهبون إلى ميادين النزال .
وكتب أحدهم تعليقا على موقع عمون الاخباري تحت الخبر المنشور بعنوان الوقفة الاحتجاجية ما يلي (ليش الدولة صارت تسمح لهم ؟؟؟؟!!!! ليش خليل عطيه معهم , لاسباب انتخابيه و لا اصبح منظر سلفي ؟؟؟؟ ) فهذا الرجل على عاميته إلا أنه وضع تساؤلات قد يُجيبكم عنها سعد الحنيطي المتشبع بشهادة دكتوراة لم يحصل عليها وحتى ما نشره على موقعه على الفيس بوك بأن وضع صورة لكتاب قال بأسفل منه أن هذا الكتاب يذكر رسالته والكتاب باللغة الاوكرانية ، فما دامت لديك القدرة على وضع صورة رسالة الماجستير التي كتبها لك حسن هنية وأنا يومها لم أقل أنك لا تملك رسالة ماجستير فهذه السلسلة موجودة ارجع الى الأعداد إنما قلت أنك لم تحصل على الدكتوراة ولا زلت على كلامي ان شئت أن تبرهن كذب جرير فاطبعها ووزعها على المسلمين وعندها سأتراجع عن كلامي ولن اعتذر لك وسنرى الطوامّ التي حوتها ، لكني أطلب منك أن تجيب هذا العامي الذي يتسائل ليش خليل عطيه معهم ؟ فلن نتعجب غدا إن شاهدنا سعد الحنيطي يقف جنباً الى جنب يحيى السعود أو جنب توجان فيصل أو جنب فايز الطراونة كما حدث في الانتخابات السابقة عندما شاهدنا ابا زنط يروِّج لحملة فيصل الفايز الانتخابية فتعجب قوم واستهجن آخرون والذي تابع البرلمان القديم لمّا كان فيصل الفايز رئيساً للوزراء وابا زنط نائباً وكان يرى التلاسن بين الرئيس والنائب والمهاترات الكلامية التي كانت تطول ولا تنضبط أحيانا كان يظن أن الاثنين إذا ما خرجا خارج القبة فإن السلاح سيُشهر واللهُ أعلم ما العاقبة وإلى أين سيصل الأمر ولكني أقول الحقيقة أن المسألة ليست تغيراً فكرياً أو انقلاباً على مبادئ عندما الزنط يروّج لحملة الفايز انتخابياً ويدعوا الناس الى انتخابه فالقوم لم يحملوا المبادئ ولم يعرفوها يوماً لذلك كان الخلل من المنشأ ولم يكن وليد اللحظة أو انقلاباً كما ظنه البعض وهذا حال القوم فلا مبادئ حملوا ولا اعتقاد اعتنقوا وأفكار هدّامة حملوا .
أما بالنسبة لكلام سعد في الوقفة أنه لا يتلقى أوامره من العقيد الفلاني أو العميد العلاني أسأل الله أن يكون صادقا ولا يتلقى أي تعليمات ومن يراجع المخابرات في هذه الآونة يتعجب من رضا المخابرات عن سعد الحنيطي فإنهم يطلبون من الناس علانية أن يسيروا مع سعد الحنيطي وهذا أمر عجيب ولا يقولنّ قائل أن المخابرات تريد أن تحرق ورقته فزمن حرق الاوراق انتهى وطريقة الطلب بالالتحاق تختلف عن طريقة حرق الاشخاص لأن من يُطلب منه ذلك بطريقة تشجيعة وقد تصل الى الدعم المالي ثمن الملازمة وقلّ من يثبت ويحتسب وحسبنا الله ونعم الوكيل .

مع جرير قبل الختام

لازال الكثير في الجعبة ولم نبدأ بعد وعلى الرغم من السَّذج الحاقدين الذين يراسلوني أو يكتبون التعليقات القذرة والتي لا أنشرها خشية على الحياء إلا أن جرير في وقفته مستمرٌ للنهاية حتى يفصل بينه وبينها الله ، لأن البعض لا يرى إلا بعين الحقد والضغينة فبعض الناس يتمنى أن يكتب عنه جرير ليشتهر وآخرين عابوا جرير لنقصٍ في نفوسهم استوطن فأحدهم أرسل لي قائلاً فإن كثيرا من الأخطاء والمغالطات والكذبات وجدتها في مدونتك وخير مثال كثرة الأخطاء الإملائية . فأقول لك يا جهيل الجهال فأنت كالذي أراد أن يعيب فلم يجد إلا الشمس في رابعة النهار فقال مالِ هذه الشمس ساطعة ؟ وانت كهذا الرجل أتظن أن هناك كتاب يطبع لا يوجد فيه أخطاء إملائية وهلا غفرت للكتاب ؟ إلا أني عندما أرى كهذا الكلام وأرى الحقد الذي يُنشر من بعض الحاقدين كالذي كتب لي عن سلسلة جنسية وأرسل لي رابط موقع اباحي يطلب مني زيارته وانتظار المزيد ، فأقول له صدقني أنه لن يكتب الى جرير الا من هو من أبناء التيار وأنا هنا أسائلك أمام نفسك وسأكرر عليك أمام الله كيف عرفت تلك المواقع ؟ ولكني لك غير مسامح فانتظر . وجرير ما رفع قلمه إلا نصرة لله وذباً عن منهج لذلك كانت السهام على المنحرفين موجعة فعجزوا عن الرد فانهالوا بالتهم وجازفوا في الاطلاقات ليستروا مشروعهم المُخزي ولكنها القشة التي ستذهب مع أول هبةِ ريح .

ملاحظات :

– لا زلت أستقبل الملاحظات على بريدي أو من أراد مراسلتي فهذا بريدي الاليكتروني (mared@hmamail.com)

– هناك بعض الاخوة قاموا بإنشاء صفحات على تويتر والفيس بوك تنشر ما ينشر على المدونة جزاهم الله خيرا ووفقهم الله لما يحب ويرضى .

عنوان الصفحة على تويتر

https://twitter.com/thabat2

@thabat2

عنوان المدونة على الفيس بوك

http://goo.gl/R7lTv

– روابط السلسلة

– سلسلة أنكى وأحقر وأخس-1-|أنكى وأحقر وأخس مؤامرة على السلفية الجهادية في الأردن برعاية ابنائها

http://wp.me/p2hUtu-4

– النكرة يُنكر مناكير الطحاوي الجديدة ويثبت ما قيد

http://wp.me/p2hUtu-8

-سلسلة أنكى وأحقر وأخس-2-|ابو سياف المعاني اذ يتقوقع بين الكذب والمزايدة فيترنح على فراش التعويض

http://wp.me/p2hUtu-e

– لسلة أنكى وأحقر وأخس -3-| حوادثٌ عِجاب تَحارُ لها الألبابُ بقتل المنهجِ على أيدي الصحاب|جرير الحسني|

http://wp.me/p2hUtu-m

– سلسلة أنكى وأحقر وأخس-4-| من أتقن فنّ الضياع كيف له بفنِّ السماع والسقوطَ يرتاع|بقلم : جرير الحسني

http://wp.me/p2hUtu-W

– سلسلة أنكى وأحقر وأخس-5-|تحقيق روائع الانخراط بتفنيد صلح الطحاوي واسعيفان بعد التدليس واقرار المفسدين على افسادهم|جرير الحسني

http://wp.me/p2hUtu-17

– سلسلة أنكى وأحقر وأخس-6-| وَمِنَ الشرفِ للدينِ قَتَل|جرير الحسني

http://wp.me/p2hUtu-1i

– سلسلة أنكى وأحقر وأخس-7-|فلسفة الانقلاب وأيدلوجية الخطاب بتشارك الغاب !|جرير الحسني

http://wp.me/p2hUtu-1G

– سلسلة أنكى وأحقر وأخس-8-|بالمكر والحيل يدوم باطل العمل لكنْ إلى أجل ومن حربه لنْ نَمَلْ|جرير الحسني

http://wp.me/s2hUtu-159

– سلسلة أنكى وأحقر وأخس -9-| قصيدة في المَرْدَلِ المَرْطَلِ بيرق التوحيد المُتَقَمَقِّطِ المُتَغَيِّطِ الأعزل الأرعن|جرير الحسني

– ‪http://wp.me/p2hUtu-2I

– سلسلة أنكى وأحقر وأخس -10-|إِنَّكُمْ تُسَمِّنُونَ كَلْبَّاً سَيَأْكُلُكُمْ |جرير الحسني

http://wp.me/p2hUtu-3m

– الى روح زيد الحوراني | لابن حوران تحية وعليه السلام والفردوس له بمقام|جرير الحسني

http://wp.me/p2hUtu-3J

-سلسلة أنكى وأحقر وأخس -11-|صلحٌ على المُومِسَاتِ مِنْ أَقرَبِ القُرُباتِ وأَرْوَعِ الانخراطاتِ |جرير الحسني
-سلسلة أنكى وأحقر وأخس -12-|نَدِمَ البُغاة ولاتَ ساعةَ مَنْدَمٌ|جرير الحسني

http://wp.me/p2hUtu-5A

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s