– سلسلة أنكى وأحقر وأخس-15-|سعد الحنيطي يفتخر بصداقة محمد (ابو رمان) ويُكَّفِّر جرير|جرير الحسني


سعد الحنيطي يفتخر بصداقة محمد (ابو رمان) ويُكَّفِّر جرير

– سلسلة أنكى وأحقر وأخس-15-|سعد الحنيطي يفتخر بصداقة محمد (ابو رمان) ويُكَّفِّر جرير|جرير الحسني
مدونة جرير الحسني
https://thabat111.wordpress.com/
15

في مساء يوم 22-10-2012 تابعتُ حلقةً على محطة جوسات ضمن برنامج قضية على الهواء من تقديم محمد الحباشنة وباستضافة سعد الحنيطي و راكز الزعارير وكان موضوع النقاش : هل بات الاردن في مرمى مقاتلي القاعدة ؟

أولا لا بد لك أخي المسلم أن تعرف نظرة جرير الى هذا الإعلام المأجور وقد بينتُ على صفحات هذه المدونة سلبيات الخروج على تلك المنابر ونقلت عن أعلام الجهاد ما فيه الكفاية بل مايزيد عن الكفاية في حكم الخروج ومساوئه وعندي الكثير ، إلا أنَّ طائفةَ سلميةِ الأردن من أمثالِ الحنيطي لازالوا على إصرارهم في الخروج واستخدام تلك المنابر ، لن أخوض كثيراً مع سعد في لقائه إلا أن اللقاء كان يتمركز على نقطتين ومهما تفرع الحديث حاول اثباتها راكز الزعارير والمقدم محمد الحباشنة وإلزام سعد بهذه اللوازم

الأولى : لماذا التيار لا يشارك بالبرلمان القادم .
الثانية : إلزام سعد الحنيطي بإدانة العمل الجهادي .

وتخلل اللقاء كلاماً طويلاً إلا ان مسألة البرلمان والمشاركة فيه كانت النقطة الأبرز فهذه النقطة أخذت الوقت من حديث الصحافة والإعلام منذ فترة فعلى موقع البوصلة كتب زياد غزال فريحات بتاريخ 27-5-2012 مقالة بعنوان ( السلفية الجهادية والانتخابات القادمة ) واستبعد في تحليله مشاركة السلفية في الانتخابات القادمة بسبب أن التيار يبحث عن صيغة للمشاركة بالعمل السياسي ولم يتوصل اليها بعد ثم قال ان فكرة خجولة ظهرت في التيار لتأسيس حزب قبل فترة ، وخلاصة الأمر أن غزال خلص في مقاله أنّ فرصة مشاركة التيار بانتخابات برلمانية أو بلدية قادمة هي فرصة معدومة لأن التيار غير مهيأ ، وكثير من الصحفيين والمحللين السياسيين قالوا بنفس الأمر وخلصوا الى نفس النتيجة الى أن الجهات المُوجهة لبعض من يقال عنهم قيادات وإظهارهم على أنهم المتحدثين باسم التيار لازالت تركز على نفس المحور وهو محور الانتخابات وكطريقة لإثبات الوجود حتى أن محمد الشلبي تحدث قبل فترة بسيطة عن نفس الأمر في لقاء تلفزيوني وقال أننا لن نشارك بالانتخابات القادمة ولم يذكر حكم المشاركة من الناحية الشرعية .
أقول وهذه من الطامات الكبرى أن يُصبح حديث بعض من يُحسبون على التيار من أمثال الحنيطي أن يتحدثوا بهذا النفس وهذه اللهجة لأن التيار لديه ثوابت في مسألة البرلمانات وكان الأجدر بسعد الحنيطي أن لا يقبل المشاركة في اللقاء أصلاً وحتى لو قال سعد أنني خرجت دعوةً الى الله ولبيان حكم البرلمانات فهو غير صادق لأنه لم يقل هذا ولم يستطع ومعلومٌ أيضا أن هذا ليس هو المكان لطرح هذه المسائل الدعوية ولأن الطرح هذه المرة لم يكن هل ستشاركون في البرلمان بل كان من بابٍ آخر وهو باب الإحراج فعندما قال راكز الزعارير لسعد الحنيطي أنه لا يوجد لكم شعبية في المجتمع الاردني ، غضب سعد وقال : بل لنا شعبية فأحرجه راكز بقوله كيف لكم شعبية، تعال شارك في الانتخابات القادمة ولنرَ إن كان لديكم شعبية أم لا !
وكلام راكز صحيح من منطلقه لإن منظور بني علمان وحكمهم على المسائل تنبثق من أصولهم فالرجل مقاييسه الانتخابات والشعب ، والذي يختاره الشعب هو الفيصل ، ومن يحصل على مقاعد أكثر له شعبية أكبر بل إن الحباشنة أصر على سعد في هذه النقطة وكانت اجابات سعد الحنيطي متخبطة ، وهذا من نتائج الظهور في منابر العلمانيين ، وعلى النقيض من نظرة المسلم ومقاييسه التي مردها الشرع وكتاب الله . وأقول لسعد على فرض أنك من قيادات التيار ماذا جنيت من هذا اللقاء ؟
أجنيت الدعوة إلى الله وبينت الى الناس حكم البرلمان والبرلمانيين ؟
هل بينت للناس أن البرلمانات مجالس كفرية وهي مجالس تشرع من دون الله ومن دخلها فقد كفر في هذا الموسم الانتخابي علّ الناس تأخذ بنصيحتك وتتوب الى الله ولا تشارك في الانتخابات ؟

طبعاً الإجابة ( لأ) بكل تأكيد !

والخلاصة أن سعد الحنيطي في هذه النقطة تم الضغط عليه ولم يجرؤ على قول الحق – إن كان يحمل – ولا حتى تِبيانه فكان ضعيف الحجة مهزوز الشخصية وهذا ما جنته يداه على نفسه لا يدا عمرو .
أما بالنسبة للنقطة الأخرى فنجح المستضيف وراكز بالحصول من سعد على ادانة للعمل الجهادي وعلى الرغم من أن سعد بين أنه يدين قتل المسلمين وهذا حق إلا أن راكز الزعارير أعاد إدانة قتل المسلمين لسعد بصياغته هو – اي راكز – بعد أن قدّم بعدة نصائح وتوجيهات لسعد الحنيطي حول الحوار مع الآخر والانفتاح والتسامح والتعاون والتعايش وطالبه أيضا بدخول البرلمان ويطالب من هناك بحل جهاز المخابرات وقال له : ادخل البرلمان وخلينا نشوف شعبيتكو . ثم قال له : انا معجب بتصريحاتك بهذا اللقاء أنك تدين العمل الارهابي من تفجير في المولات والأماكن الحيوية والسفارات . وللإنصاف لم يقل سعد أنه يدين تفجير السفارات ، لكن انظروا كيف يفهم السامع من بني علمان كلام سعد ، ولم يعترض سعد على هذا الكلام ولم يوضحه ولم يستثنِ لأن راكز وأمثاله يعتبرون السفارات للمسلمين حتى لو كانت أمريكية ، بل لا استبعد أنهم يعتبرون الجيش الامريكي مسلم لا يجوز قتاله من باب أن في الجيش الأمريكي بعضُ مسلمي الجنسية وسيستدلون بأن نضال حسن مسلم كان في الجيش الأمريكي فبالله عليكم كيف ستقتلون الجيش المسلم ، بل علا صوته في هذه الأثناء وهو يثبت أن الاسلام يدين قتل المسلمين في اسواقهم ومحلاتهم . ولك أخي القارئ أن تحكم على الأمر وتتخيله .

ومن سلبيات اللقاء أيضا أنّ مدير الحوار سأل سعداً في نهاية اللقاء سؤالاً مباشراً وطالبه بنعم أم لا والسؤال هو : هل من يعمل بجهاز المخابرات كافر . أجب بنعم أم لا ؟
وتهرب سعد من الاجابة متذرعاً أن حريته تقف عند هذا السؤال والصحفي يذكره ويقول له ( هذا دين ) ويكررها على سعد ! وسعد يُصِّرُ على حريته ، ولا أستبعد أنّ من صفق لسعد على هذه الإجابة جهاز المخابرات ومن يتابع الحلقة منهم .
وصِدقاً أتعجب من هذا التهرب العجيب ولماذا ؟ ولا أقول إلا لله درُّك يا مقدسي وفك الله أسرك ، ومادمت يا سعد تعلم أن هذه البرامج تقف دون حرية صدعك بالحق عند هذه النقطة فلماذا خرجت عندهم ؟ وماذا أردت أن تثبت للناس ؟ أنك تداهن في سبيل ارضاء الناس لتحصل على حواضن شعبية ؟ فمن أرضى الناس بسخط الله نال غضب الله والمتابع للحلقة عَلِمَ حقائق كثيرة وهدى الله الجميع الى مرضاته .
وقبل الختام قال سعد في البرنامح أنه سيطلب من محمد ابورمان ( الصحفي الخبيث المأجور ) اعداد دراسة عن شعبية السلفية في الشارع الاردني وليس هنا تعليقي بل قال وكرّرَ ( أن محمد ابا رمان ) صديقنا ) وأقول سبحان الله محمد ابو رمان صديق سعد الحنيطي وأما جرير الحسني كافرٌ مرتدٌ مخابراتٌ كما يقول سعد الحنيطي عني أنا جرير في المجالس ، وأقول له : أما تستحِ على نفسك أنك تُكفر جرير وتقول عن الرماني صديقك ؟ أما علمت أنّ له كتاباً جديداً أصدره مع حسن ابي هنية بعنوان الحل الاسلامي : ذكرك فيه وكانت خلاصة الفصل الذي تحدث فيه عن السلفية الجهادية أنّ السلفية الجهادية تراجعت وعّدك من الرموز الجُدد الداخلين الى التيار ومن الذين تحملون ايدلوجية التراجع والتي لم تصل الى الشكل المطلوب بل لم تصل كما قالا لمستوى تراجعات الجماعة الاسلامية في مصر ولا جماعة الجهاد ؟ وكانت خلاصة دراستهم أنهم يطالبونكم بمزيد من التراجعات لتظهروا بالمستوى المطلوب وأن تشاركوا في اللعبة السياسية ويكفي انغلاقاً ولكن على شروط الدولة المدنية الديمقراطية ؟ وعلى الرغم ايضاً من ان نبرة التشكيك برسالة الدكتوراة الخاصة بك تخللها الكتاب يوم أن قالوا وليس لسعد الحنيطي أيُّ كتاب مطبوع الا ( السلطان والفقيه ) والكثير الكثير الذي لست أنا هنا بصدد نقاشه وبيان عواره إلا أن المقام تطلب مني أن أُذكرك أيضا بأن ابا رمان قبل فترة كتب مقالة بعنوان (بين منهجين ) قال فيها عنك وعن جماعتك الضلالية أنه (في أكثر من مقابلة صحافية خلال الأسابيع الماضية حرصت شخصيات قيادية في تيار السلفية الجهادية على التأكيد عدم نيتها تأسيس حزب سياسي أو الانخراط في العمل السياسي والمدني، …. يبدو واضحاً أنّ الحرص على هذا “النفيهو بمثابة “رسالة تطمينات” لداخل التيار بدرجة رئيسة، ) وأقول يا سعد عندما قال عنك هذا الكلام وأنت أحد النافين لم نرَك تعترض وتُعلّق على ابي رمان وظاهر كلام ابي رمان أنه يتهمكم بالكذب والنفاق بل فاجئتنا أنه صديقك ! بئس المُصادق والصديق ، ولكن بعد هذا وإني على يقين أنك تقرأني جيداً أقول علّي أسمع منك تصريحاً أنك تُبت الى الله من تكفيرك لجرير وتصريحاً آخر تتبرأ فيه من محمد ابي رمان الذي يتهمك في دينك وأخلاقك وتتقرب إليه .
ونصيحتي لك ولمن سار على دربك من جماعتك الباحثين عن الحواضن الشعبية على حساب الدين فاعلموا إنّ فِعالكم ليست من الدين لأن الله أمركم بدعوة الناس الى التوحيد لا المداهنة واعلموا أنّ النبي يأتي يوم القيامة ومعه الرجلين ومن يأتي ومعه الرجل ومن يأتي وحده وليس معه أحد لكنه قام بما أمره الله لا بما أمرته به الطواغيت في سبيل البحث عن الحواضن الشعبية ولنا في نبيّ الله ابراهيم عليه السلام عظيم العبرة ألم يقل عنه ربُّ العزة (إِنَّ إِبْرَاهِيمَ كَانَ أُمَّةً قَانِتاً لِلّهِ حَنِيفاً وَلَمْ يَكُ مِنَ الْمُشْرِكِينَ )[النحل : 120} ويقول شيخ الاسلام : أي كان وحده مؤمناً والناس كفار أجمعين . فتأملوا يا رعاكم الله فدين الله لا يقام بالحواضن الشعبية إنما بكتابٍ يهدي وسيف ينصر .

ملاحظات :
لا زلت أستقبل الملاحظات على بريدي أو من أراد مراسلتي فهذا بريدي الاليكتروني (mared@hmamail.com)
هناك بعض الاخوة قاموا بإنشاء صفحات على تويتر والفيس بوك تنشر ما ينشر على المدونة جزاهم الله خيرا ووفقهم الله لما يحب ويرضى .
عنوان الصفحة على تويتر
@thabat2
عنوان المدونة على الفيس بوك
– روابط السلسلة
– سلسلة أنكى وأحقر وأخس-1-|أنكى وأحقر وأخس مؤامرة على السلفية الجهادية في الأردن برعاية ابنائها
– النكرة يُنكر مناكير الطحاوي الجديدة ويثبت ما قيد
-سلسلة أنكى وأحقر وأخس-2-|ابو سياف المعاني اذ يتقوقع بين الكذب والمزايدة فيترنح على فراش التعويض
– لسلة أنكى وأحقر وأخس -3-| حوادثٌ عِجاب تَحارُ لها الألبابُ بقتل المنهجِ على أيدي الصحاب|جرير الحسني|
– سلسلة أنكى وأحقر وأخس-4-| من أتقن فنّ الضياع كيف له بفنِّ السماع والسقوطَ يرتاع|بقلم : جرير الحسني
– سلسلة أنكى وأحقر وأخس-5-|تحقيق روائع الانخراط بتفنيد صلح الطحاوي واسعيفان بعد التدليس واقرار المفسدين على افسادهم|جرير الحسني
– سلسلة أنكى وأحقر وأخس-6-| وَمِنَ الشرفِ للدينِ قَتَل|جرير الحسني
– سلسلة أنكى وأحقر وأخس-7-|فلسفة الانقلاب وأيدلوجية الخطاب بتشارك الغاب !|جرير الحسني
– سلسلة أنكى وأحقر وأخس-8-|بالمكر والحيل يدوم باطل العمل لكنْ إلى أجل ومن حربه لنْ نَمَلْ|جرير الحسني
– سلسلة أنكى وأحقر وأخس -9-| قصيدة في المَرْدَلِ المَرْطَلِ بيرق التوحيد المُتَقَمَقِّطِ المُتَغَيِّطِ الأعزل الأرعن|جرير الحسني
– سلسلة أنكى وأحقر وأخس -10-|إِنَّكُمْ تُسَمِّنُونَ كَلْبَّاً سَيَأْكُلُكُمْ |جرير الحسني
– الى روح زيد الحوراني | لابن حوران تحية وعليه السلام والفردوس له بمقام|جرير الحسني
-سلسلة أنكى وأحقر وأخس -11-|صلحٌ على المُومِسَاتِ مِنْ أَقرَبِ القُرُباتِ وأَرْوَعِ الانخراطاتِ |جرير الحسني
-سلسلة أنكى وأحقر وأخس -12-|نَدِمَ البُغاة ولاتَ ساعةَ مَنْدَمٌ|جرير الحسني
سلسلة أنكى وأحقر وأخس -13-| مع الزهيري–شاعر القاعدة-في فن الاعتزال والاختزال |جرير الحسني
-سلسلة أنكى وأحقر وأخس -14-| رشاد شتوي فاراً من سبيل الله |جرير الحسني

http://wp.me/p2hUtu-6T

– سلسلة أنكى وأحقر وأخس-15-|سعد الحنيطي يفتخر بصداقة محمد (ابو رمان) ويُكَّفِّر جرير|جرير الحسني

ملحق من سلسلة أنكى وأحقر وأخس صفقة على السلفية الجهادية في الأردن رقم (8)خاص بأبي رمان  أُعيد نشرها ليعلم القارئ من الصديق من الكافر

محمد ابورمان ودراساته حول  السلفية الجهادية وموقعه من الإعراب

لكل زمنٍ جُعلانه ، ففي عهد النبي صلى الله عليه وسلم وفي خِضم المعمعة وبُعد الشُقة والذهاب للمعركة ظهر بعض المنافقين أثناء المسير وقالوا قولتهم المشهورة والتي نزل فيها قرآن يُتلى حتى قيام الساعة لإجل كلمة بظنهم وقولهم أنها مُزاح وهي من المُباح فنزل فيهم القرآن قال الله تعالى { وَلَئِنْ سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللَّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِئُونَ (65) لا تَعْتَذِرُوا قَدْ كَفَرْتُمْ بَعْدَ إِيمَانِكُمْ } فكانت النتيجة كما قصها علينا ربُّ العزة. وظهر الجُعلان في قصة الإفك والتي أيضاً أظهرها الله عزوجل في كتابه العزيز ببراءة أمنا أمِّ العفاف رضي الله عنها وأرضاها وببيان حال الخائضين في الإفك وحكمهم ، وهذا ما نريد تِبيانه أن لكل زمن جُعلانه فمنذ عهد النبي صلى الله عليه وسلم والجُعلان يتناسلون ويتكررون فيظهرون مع كل فتنة وينصرون كل ناعق لدين الله محارب فلا يتورعون عن الباطل بل ينصروه بكل السبل .ولا ينصرون الحق وجعلان زماننا لا كثَّرَهم الله يتواجدون على كل باب وفي قلب كل حدث ومن يُحسبون أنهم للسياسة مُحللون وبها عالمون وفي عالم الصحافة – المأجورة – مقدمون ومن أبرزهم الكاتب |(محمد ابو رمان) فله دراسات عديدة أكانت بالتعاون مع هنية أوغيره منفردة أو مجتمعة ، مدفوعة الأجر يتقاضى عليها بسخاء أممي إلا أنه في نهاية المطاف يتابع التيار عن كثب وأحياناً أقول في نفسي أنه يفهم حال التيار أكثر من كثير من أبناء التيار خاصةً عندما يشخص الأحداث ويُقيِّمُ الأوضاع ولن أبالغ عندما أقول أنه يفهم حقيقة اللعبة أكثر من الشلبي والحنيطي وجراح والمصاروة والطحاوي وغيرهم من رؤوس الانحراف في التيار فعندما يفهم ابو رمان مصطلح (سلمية الدعوة) ويبني عليه الدراسات والبحوث ويبدأ بتحليل الأحداث وقصه التوقعات ليس من فراغ فهو وللإنصاف يفهم المصطلح أكثر من المُصرحين به فلو ذهبت الى الطحاوي أو الى أحدهم وقلت له انتبه فأنت على شفير هاوية بهذه التصريحات لأقام عليك الدنيا مُحاولاً اثبات ان سلمية الدعوة تشمل وتشمل وتشمل ونحن لن نخرج عن الثوابت والى غيره من كلام لا يخرج عن الغث بمجمله فتجده عند ابي رمان في كلمات محدودة لا تتجاوز السطر . وهؤلاء المأجورون من كتابٍ يسعون كما قال ابو رمان في أحد مقالاته أنه يسعى الى (تطوير السلفية الجهادية) وأتعجب من كلام هذا السفيه كيف وصلت به الجرأة أن يتلفظَ بهذا الكلام بأنه يسعى الى تطويرنا ويضعَ لنا المخططات والبرامج التي في مجملها تهدف الى اشراك التيار بالعملية السياسية للوصول الى الدولة المدنية عبروسيلة الديمقراطية أو غيرها من الوسائل الشركية لأن الفكرة في ظاهرها نجحت بمصر نوعاً ما وفي تونس عبر استيلاء النهضة على مأسسات الدولة ديمقراطيا وفي المغرب ايضا نوعاً ما نجحت الخطة فلماذا لا تنجح في الاردن فكان هذا السِفْسافُ الخنّاس الأشِر الكَنّاس أحد أدوات اللعبة ليضع الخطط التدميرة بصورةٍ على أنها الحلول المصيرية ، وللأسف لكلماته قبولاً عند بعض أفراد التيار فبدأ البعض من أمثال الحنيطي بتطويع الأدلة عليها – أي الانتخاباتومن قبله لقمان والشلبي في تصريحه للغد أنه يُعد لإجراء انتخابات وظهر ذلك في النقاش المفتوح على منتدى الأنصار الذي تولى كِبْرَ الرد سيف الله الهاجري والذي تابع النقاش عَلِمَ يقيناً أن الاسم تداول عليه مجموعة من المُنحرفين ولي عليه كلام بعد قليل . ولا ننسَ أن طائفة الإنحراف بدأت فِعلاً في ترويض الشباب – طبعاً الطائعين لهم – فكانت الضليل أولى التجارب .
وأنا هنا ساقتطع بعض الكلام من تصريحات ابي رمان الأخيرة أعلق على بعضها وسأجعل كلام ابي رمان باللون الأزرق والتعليق بالأسود وبنقلي ونقاشي لكلام الرجل لإجل فضح هذا الإمعة التافه وتعرية باطله لأني على يقينٍ أن الحقد على الإسلام في قلبه توطن واستمكن وعلى التيار خاصة فيه تفشى ، فظهر على لسانه، ومن كتاباته تدفقَ ، كالسُّمِّ اذا تَعَتَّق ، والحُرُّ يأبى أن يركب ركبه حتى لا يلعقَ من مورده فيغرق. فالنجاة بعداوته أولاً وإظهارها ثانيا وقمعه وباطلَه بل حربه بكل ما آوتي المرء من قوة حتى يركب المرء سفينة النجاة ويدوس بقدمه كل رذيلة ويتنعم في الفضيلة. والمؤمن يرى بنور الايمان فاذا ما حدّق البصر بأبي رمان أو غيره – من هم على شاكلته – علا من أمره ، على بصيرة أنَّ الرجل – اي ابا رمان- تمرغ في الرذيلة وعاش عميلاً بلا فضيلة فطوحت به أهوائه في مهالك الردى والفساد وسعى جاهداً في إهلاك العباد والبلاد فإذا به يُضارع الخنازير في خِستها والحمير في بلادتها ، لا يعتبر برقيب ويظنُّ أن لا حسيب ، علا بهِ غِيِّهُ فنسي الدنيا والآخرة ، نَسِيَ أنه موقوفٌ فمسؤول ولن يطول عندها إلا حسرةً وخسارة وما خطت يداه زبدٌ جُفاء سيذهب أدراج الرياح لأنه قرابين يُقدمها على مذبح الباطل إرضاءاً لمن اشتراه . وعلى الرغم من أن هذا حال الرجل إلا أنه عند القوم مُقدمٌ محترم ولا أُخفيكم أنّ بعض القوم يمدحه على أنه نِعْمَ المفكر والخبير وليس هو إلا وضيعٌ حقير ولو أطلقت العنان لقليلٍ من خيال بصحبكم في خاطرة سريعة نُروض بها العقول ، تخيلوا أنّ أبا رمان يدخل مجلساً فيه الحنيطي ولقمان وجراح وسياف وجميعهم ومعهم ايضاً مائةً من أتباعهم فماذا سيكون ، طبعاً معلومٌ أن صدر المجلس له سيُفتح بعد أن يقفوا له احتراماً – سيتأولون في حديث الوقوف ما يهمنا الآن – وتخيلوا أن يدخل جرير مجالسهم ، صدقوني لو كان بيد أحدهم قطعة سلاح لأفرغها في جرير ولو كانت بيد أحدهم سكيناً لأنفدها في خاصرة جرير وسينقض عليه من تواجد انقضاضة الأسير الجائع دهراً – انتهت الخاطرة – فهم يثورون كالبهائم لأقلَّ من ذلك . وخاطرتي ليست ضرباً من خيال بل محاكاةً لواقع مثالاً أن الشلبي بعد أن خرج من السجن ذهب الى مكتب الرنتاوي – الذي لم يدع سبيلاً كفرياً إلا ارتكبه في حرب الإسلام والمسلمين – مُستجدياً مُطلعه على مشروعه ويطلب منه أن المجالس أمانات كما فضحه الرنتاوي في مقاله بعد أيام ولم يجرؤ الشلبي بتكذيب الرنتاوي ولو بكلمة وللعلم فإن الطحاوي قبل حوالي السبع سنوات كان يريد اغتيال الرنتاوي وتصفيته وأرسل من هدده وتحاكم عند أمن الدولة في عام 2005 على هذه القضية وقضى بضع سنوات – والطحاوي يومها لم يُعط توكيلاً لمحامٍ لأنه كان يرى كفر المحامين واليوم لا نراه إلا مصطحباً معه المحامين في زياراته وحفلاته أمثال العبداللات – فالعجب كل العجب أن ترى هذه الشخوص بالأمس تسعى في تصفية المجرمين واليوم لا تجالس إلا المجرمين وللعلم لا ينكرون على بعض بل يشكرون بعضهم البعض ويمازحون بعضهم البعض ( كان حكيتلي ، كان رحت معك ) وفي الختام لا بدّ أنكم الآن صدّقتم خاطرتي .

لذا دعوني أبدأ مع أجير الكفر المقهور:
في مقاله المنشور على مدونته تحت عنوان – جهاديو الاردن .. بين منهجين- بتاريخ 2-6-2012 قال المأجور :
في أكثر من مقابلة صحافية خلال الأسابيع الماضية حرصت شخصيات قيادية في تيار السلفية الجهادية على التأكيد عدم نيتها تأسيس حزب سياسي أو الانخراط في العمل السياسي والمدني، حفاظاً على أحد المباديء المؤسسة لهذه الأيديولوجيا، وهو “مفاصلة” النظم العربية، والتأكيد على “التغيير الجذري”، ورفض فكرة “الترقيع”..الخ.
يثبت هنا أن ما أثبته الطحاوي والشلبي وغيرهم ثم قال :
يبدو واضحاً أنّ الحرص على هذا “النفيهو بمثابة “رسالة تطمينات” لداخل التيار بدرجة رئيسة، إذ ما يزال هنالك تيار يمسك بميراث “الزرقاوي”، فيما يبدو التيار العريض الآخر مرتبكاً ما بين حسم الموقف بالمضي خطوات أكثر جدية إلى الأمام، بالتناغم مع الثورات الديمقراطية والمراجعات المتعلقة بها، وبين استرضاء التيار المتشدد، بالرغم من التطور المهم الذي حدث على خطاب التيار بإعلان مبدأ “سلمية الدعوة”، من قبل شيخه المسجون، أبي محمد المقدسي، خلال الأشهر الماضية
إن دقة التوصيف التي تفوه بها التافه تُعطيك الحقيقة كاملة لأن المشروع قائمٌ لا محالة والأجندة تُنفذ أنكرها الحنيطي أو كذبها فهي حقيقة لا محيد عنها إن ما صرّح به الرجل النجدي – محمد الشلبي – والطحاوي بتكذيبهما في أكثر من مجلس أنه لا نية ولا فرحة لأحد بتأسيس حزب لهو محض الإفتراء والكذب لأن المشروع قادم لا محالة وما تصريحاتهما الا (رسالة تطمينية) كما جاء آنفا واسترضاءً للتيار المتشدد كما زعم الرماني ، وأقول له يا مأجوراً لا تعرف القبلة إنما المسألة مسألة ثوابت ومنهج فمن آمن بالديمقراطية واتخذها ديناً يُعبد – أي بالسير في دروبها أو اعتناقها – فلن يكون من التيار وأهله فإن كفار قريش كانوا يتقاتلون على سقاية الحجيج وعمارة المسجد الحرام ولهم بذلك أمثال لو أطنبنا فيها لطال المقال والمُقام إلا أني أريد أن أختصر عليك الطريق وأقول لك إن منهج التيار منهج واحد لم يتغير ولن يتغير ومن تغير فليس من التيار ولن يكون وسيُنبذ وستنهي ورقته كائناً من كان . وأتحداك أيضاً أن تأتي بدليل واحد أن المقدسي نادى بسلمية الدعوة .

وإن استشهادك بالظواهري – حفظه الله – وغيره من قادة الجهاد أنّ أيدلوجية خطابهم تغيرت بتأييدهم الثورات فهذا ليس تغيراً في المبادئ ولا انقلاباً على المفاهيم والأسس ولا تحايلاً كما أسميته على المعتقدات إنما هو تأييدٌ شرعي نحن نؤمن به ولا ننكره ، نحن نفرح به لأن هذا من عقيدتنا ومن صُلب ديننا لأننا نفرح بهلاك الطغاة ونفرح بانقلاب الناس على الظلم والتخلص منه وإن قال العولقي – رحمه الله – أو الليبي أو غيرهم أنه لا بد من استثمار الثورات أو استثمار الربيع العربي فهذا كلاما مبتوراً منك أيها المأجور وكلامهم هنا واضحٌ لا غبار عليه فهم يقولون استثمارها بالطرق الشرعيه والتي حض عليها الشارع لا التي جلبتها الديمقراطية عبر المدنية وغيرها من المصطلحات الهدامة ولهم بهذا دراسات ومؤلفات تحدثوا فيها عن ادارة مراحل الفوضى بل وطبقوها في اليمن والصومال ، وكيف تواجه الفوضى وأين على المسلم أن يتواجد ولخير مثال ما كتبه عبدالرزاق الجمل – الصحفي اليمني الذي يغطي أخبار القاعدة في اليمن ويكتب عنها باستمرار- يومَ ان وصف مجاهدي القاعدة في اليمن أنهم ينفذون ادارة التوحش – وأن ادارة التوحش هي الحاضرة في مناطق القاعدة باليمن – انصار الشريعة – ، وأيضاً لو كلف أحدهم عناء البحث والقراءة في الشبكة العنكبوتية فاليبحث من خلال الجوجل عن حركة الشباب في الصومال ولماذا لا يطالع حالها وحال نشأتها وفِكرتها ؟ صدقوني وبضغطة زر واحدة من خلال جوجل سيرى الكثير من الدراسات عن حركة الشباب وادارة التوحش – اي كيف هي فلسفة القاعدة في ادارة الفوضى وكيف تستثمرها – وفي الصومال بفضل الله تُحقق ذلك غير خائفةٍ أو وجلة ، أنكر من أنكر وأجحف من أجحف . وادارة التوحش كتاب وضعه الناجي ابو بكر – حفظه الله- ونشره مركز الدراسات التابع لتنظيم القاعدة في جزيرة العرب أوائل عام 2005 – لا كما توهم بعض المتوهمين من كتاب ومحللين أن الكتاب صدر في 2008 ومنشأ الخلل الذي ابتلي به القوم أن أمريكا انتبهت للكتاب في هذا العام فظن الأغلب أن هذا عام النشر – هذا الكتاب لا بد وأنك تعرفه- يا رماني- ولكنك أغفلته عن قصد وسؤ نية لأنه يخالف ما تدندن عليه وتدور حوله فالكتاب له أكثر من ثلاثة ملايين رابط على الانترنت بلغات شتى ووزع في عام الفين وثمانية على جميع أعضاء الجونجرس الامريكي ومراكز الابحاث ، ومعرض الحديث أن الكتاب توجيهيا شرعياً علمياً بحتاً يوجه الجهاديين أو السلفية الجهادية أو من يحمل هذه الايدلوجية الى كيفية مواجهة الفوضى وإدارتها لا أن تسلك الجماعات الجهادية مسالك الديمقراطية العفنة النتنة، ويضع للجماعات الحلول وما الواجب فعله في هذه المرحلة مرحلة التوحش أو الفوضى – وهذا استثمار الثورات أو الربيع العربي بمفهوم القاعدة وأتحداك أنت ومن شاكلك أن تأتوني بتصريحٍ واحد لليبي أو الظواهري أو العولقي يطلبون من الناس الذهاب إلى صناديق الاقتراع أو أنهم عندما قالوا عن استثمار الثورات طلبوا من الناس المشاركة السياسية بطرقها الديمقراطية – . والذي يُحرض عليه الظواهري والليبي وغيرهما من قادة الجهاد – حفظهم الله – والذي لا شك فيه أنك وأمثالك من المأجورين تحاربون هذه الدراسات الشرعية -الواجبِ انفاذها لتكون كلمة الله هي العليا ويقوم أمر الله بين الناس- عبر تسويقكم لأفكاركم الهدامة بأنكم المتخصصون في شؤون الجماعات الجهادية والواضعين الحلول المُثلى والتي لا محيد عنها ، فأنا لا أنسَ يوم أن وضعت دراستك أنت وحسن هنية عن السلفية الجهادية في الاردن بعد مقتل الزرقاوي وكانت حلولك الهدامة يوم أن جعلتم من أن الواجب ابراز رموز من داخل التيار تحمل أفكار معتدلة – اي تحمل منهج سلمية الدعوة ترى العمل السياسي من خلال السُبل الديمقراطية – ولا أخفيك ففي أقل من عامين أو ثلاثة نجحت أفكاركم فأصبحنا نرى كثيراً من أصحاب الفكر المعتدل أو لا أخفيك من أصحاب الفكر المُنحل يظهرون على الساحة والأبواب لهم مُفتحة ، أنا أعلم أنهم لا يعرفون من ابو بكر ناجي ولا يعرفون قصة التوحش ولا معناها – وقد يظن بعضهم أنها كلمة فارسية – وأعلم أيضا انهم لم يقرأوا دراستك لأنهم لو قرأوا لأبي بكر ناجي وقرأوا ما لوثته يداك لعلموا حق اليقين أنك مأجور تحاول إحلال طرقٍ لعينة خبيثة بجرثومة الهدم ملوثة ، بجعل أنه لا حلّ الا هذا الحل ولا بد من استثمار هذه المنابر بدل أن تضيع للعلمانيين والاشتراكيين والنقابيين بشتى فصولهم وطقوسهم فكان ما أردت بأن ظهرت طائفة مأجورة من أبناء التيار استهوت الدنيا فركبت مطيتها وقبلت بمغرياتها من أمثال الشلبي والطحاوي وجراح ولقمان وقامت الأجهزة الأمنية بإدخال آخرين دفعاً أو اتفاقاً من أمثال الضمور والحنيطي ومصاروة وغيرهم الكثير واستغلت حماسة المندفعين من أمثال جواد وغيره وجعلت لكلٍ منهم أعوان ومكاشفة تارةً وسراً تارةً وخصصوا لكلٍ راتب منهم اتفاقاً مع المخابرات وآخرين عن طريق أزلامهم بحجة أن هناك للخير أهلاً يقولون لك ادخر وقتك وجهدك لله ولك راتب كل شهر ومنهم من صُرفت له سيارة وكل بحسب عمله وجهده – ولو علمت بقائمة الرواتب الموجودة عند وسام لضربت على رأسك من هول الأرقام -وانصافاً هناك قائمة أخرى تقف على الباب تتنتظر أن يُفتح لها الباب ومنهم من تدندن عليهم بقولك :
هنالك اليوم نخبة جديدة على درجة عالية من التعليم والمهارات القيادية في هذا التيار، مثل د. إياد القنيبي، ود. سعد الحنيطي، ود. أيمن البلوي، مع شخصيات أخرى، مثل: منيف سمارة، وصلاح العناني، يمكن أن يقودوا مع المجموعة “التقليدية” المحيطة بالمقدسي التيار نحو صيغة أكثر توازن بين المباديء التي يؤمنون بها والشروط الواقعية لنجاح التيار ضمن حقبة الثورات الديمقراطية، أسوة بما حدث في دول أخرى.
ولكن الصراحة هنا لنا بلازمة فإن البلوي صرّح صراحة أنه يسعى لتأسيس حزب – في أكثر من تصريح صحفي- فبهذا التصريح اعلم أنه ليس من التيار ولا من ابناءه وإن كان قبلها من التيار فاعلم أنه قد انسلخ الى غير رجعة أو يتوب ويتبرأ ، فدع عنك هذا الباب بتلميع اسمه على أنه واحدٌ مِن التيار وأما القنيبي فهو يقولها بصراحة لا يخجل منها أمام أيِّ مراجعٍ له أنه لا يريد أن يُحسب على هذا التيار وله خطٌ دعوي يُريد أن يتابعه -ولهذا لن اتحدث فيه فجزاه الله خيراً على الصراحة ووفقه في حقل الدعوة- . وأما منيف سمارة صاحب وثيقة السلمية هو ومحمد جمال والسراج وغيرهم فلكم حاولوا إجبار المقدسي التوقيع عليها ؛تلك الوثيقة التي ذكرتها أنت وغيرك من صحافة مأجورة في غير ما محفل فأعلم أن المقدسي لم يوقع عليها وكم حاولوا الضغط عليه وارغامه على اعلان البراءة من ابي دجانة الخراساني ونبذ العنف وسلمية الدعوة إلا أنه ولله الحمد ثبت ثباتاً عليه يُحمد -نسأل الله له الثبات حتى الممات- فَلِمَ أراك دائماً تسعى لزجِّ هذه الأسماء على أنها النخب ؟ وما هي إلا من حملة الفكر المعتدل الذي تنادي به كما تزعم لقيادة التيار والتيار من نُخبك بريء . وكأن التيار لا يوجد به حملة شهادات الدكتوراة إلا هؤلاء فلو أردت أن اسرد لك أسماء حملة الدكتوراة من أبناء التيار والذين يقيناً أنت تعرفهم إلا أن الذين وجهوك لا يريدوك أن تذكر أسمائهم .
وأما عن استشهادك بالتجربة المصرية فلا أخفيك أن الرجل النجدي – محمد الشلبي- قد أُعجب بها قبل ذكرك لها ولا أُخفيك أنه مُحفّظ – بغلبة الظن – فله مقابلة مع صحفيتك الغد قد عبر عن فرحته بالتجربة المصرية وبشّر الأمة أن السلفيين في مصر سيعتلون صهوة الحكم وبهذا له قدم السبق، ولكن أخبرني عند أي شيطان درستما حتى اتفقتما في الإعجاب والدهشة ، ولكني سأقول لك وأكرر علّ الفهم يحالفك المرة ، إن وصول اللّااسلاميين – وهذه التسمية التي تليق بهم – سدة الحكم إنما هو بوسائل غير مشروعة وقلت لك من سلكها ليس منا ولا يُحسب علينا فنحن وإن حالفتنا قلة العدد كما يزعمون فكم من فئة قليلة غلبت فئة كثيرة وبدلاً من الطرق الديمقراطية للوصول الى الدولة المدنية لدينا الطرق الشرعية للوصول الى الخلافة الربانية .
والخلاصة / وفي ظني أنّ في ما سبق مع الرماني كفاية ولو أنّ المزيد عندي في تجريده وتفصيمه وتفنينه إلّا أنّي سأكتفي وإن تيسرت لنا الأمور مُستقبلاً سنتحدث بمزيد من التفصيل .

Advertisements

3 responses to “– سلسلة أنكى وأحقر وأخس-15-|سعد الحنيطي يفتخر بصداقة محمد (ابو رمان) ويُكَّفِّر جرير|جرير الحسني

  1. بسم الله وبعد
    شو الفرق بين السياسه والتياسه والنجاسه والطهاره والدنيا والعليا والتسبيح بحمد الله ومنّهِ والتلبيس والتضليل الى الطاغوت واعونه المخادعين والمخدوعين

    ان الطهاره العامه لاتأتي الا بما تكره النفوس في سبيل الله (كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِتَالُ وَهُوَ كُرْهٌ لَّكُمْ وَعَسَى أَن تَكْرَهُواْ شَيْئاً وَهُوَ خَيْرٌ لَّكُمْ وَعَسَى أَن تُحِبُّواْ شَيْئاً وَهُوَ شَرٌّ لَّكُمْ وَاللّهُ يَعْلَمُ وَأَنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ)(216) فحد الموحدين في
    التوحيد حد واحد لا ثاني له ولا ثالث
    فالعب على الحدين فيه متاع قليل باطل وزاهق قال الله تعالى : ((لا يَغُرَّنَّكَ تَقَلُّبُ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي الْبِلادِ ، مَتَاعٌ قَلِيلٌ ثُمَّ مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ وَبِئْسَ الْمِهَادُ)) ، آل عمران : 196 حسبي الله ونعم الوكيل وقدر الله ما شاء فعل لقد فاتت منك يا سعد فرص ذهبيه في الصدع بالحق وكان لابد منك ان تبحت عن من هو اقدر منك وتزكيه .
    ” فاصدع بما تؤمر وأعرض عن المشركين . إنا كفيناك المستهزئين ” ( 94 . 95 ) / الحجر

    الله اكبر الله اكبر الله اكبر شوفيها يوم السفاره ونصرت الرسول صلى الله عليه وسلم ما قتلتو جميعن فدوه الى عيون ابوالقاسم صلى الله عليه وسلم وكنتم اعظم شهاده امام سلطان جائر

    وسلامي الى كل من رجى السلامه من الله الاحد الصمد

  2. بسم الله وبعد
    رد على تطريحات ابوكياف الاخيره في لسبيل بعنون التيار السلفي الجهادي يشكك
    وقال( وأضاف محمد الشلبي المعروف ب»أبو سياف» انه من المعروف أن المتهم بريء حتى تثبت إدانته، وان بعض المعتقلين لم يسمح لهم بتوكيل محام حتى هذه اللحظة ولم يسمح لأهاليهم برؤيتهم، وان اغلبهم اعتقلوا قبل 20 يوما، وبعضهم تم استدعاؤه إلى الدائرة وذهب بشكل طوعي إلى هناك مما يؤكد براءتهم.)
    مين حطك قيادي قود نفسك اولان ثم من الدي تطلب منهم الادأنه والبرائه امن اعداء الله ومن المحاكم العرفيه الظالمه حتى الغرب لايعترف بها وما قصت الدهبي ببعيد ايضى وما قصت المظلومين ببعيد كان لابد من ابو كياف عدم الاعتراف بشرعيه العدو واثبات شرعيه الاخوه وجهادهم وان لم يستطع يلزم بيته ويعطي القوس الى باريها مش يكيف الكيف على
    كيفو والعب على الحدين فحد الموحدين حد واحد ” فاصدع بما تؤمر وأعرض عن المشركين . إنا كفيناك المستهزئين ” ( 94 . 95 ) / الحجر
    وسلامي الى كل من غسل وغتسل من رجس الطاغوت وعونه المخادعين والمخدوعين الى يوم الدين
    ارجو النشر ابوسلمه وقترح عمل باب لي الرد على هده التطريحات اول باول والسلام عليكم ورحمه الله وبركاته

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s