أجهلُ من يزنٍ !!! – ردًّا على الطّاعن في نسب أمير المؤمنين | وكتب : أبو القاسم الأصبحي


بسم الله الرحمن الرحيم

أما بعد : –

فقد نُقل إليّ قولٌ في الغرابة موغل , وليس له في صحيح النظر موئل , وهي تغريدةٌ كتبها من أسمى نفسه « يزناً » على برنامج التّغريد في معرض ذمّه لأمير المؤمنين أبي بكر حفظه الله ونصره , وهذا نصّ تغريدته :

« يقولون أن أبو بكر البغدادي أسمه : إبراهيم البدري ،

البدري يرجع لعشيرة البدور وهي عشيره عراقيه عدنانية ولكن ليست قرشيه وأتحداهم جميعا » انتهى .

وهذا رابطها :

https://twitter.com/yaznsham/status/413289562887430144

فاستغثت بالله من جهله , ثم حمدت الله عز وجل ودعوته أن يوزعني شكر نعمت العقل التي وهبني إيّاها , فالحمد لله أولاً وآخراً .

والحقُّ أنّ من سمّى هذه الكلمات « تغريدات » فقد تجوَّز في الوصف وأحسن الظّن وبالغ في مدح الرّجل بما ليس فيه .

والأولى أن يُنعت كلامه هذا بـ « النّعيق » وهو صوت الغُراب , ولو أنّ النّبي صلى الله عليه وسلم نهى عن التَّشاؤم والطّيرة , لتشائمتُ بنعيقه ونعيق خُدنائه !!

والعربُ كانت تضرب المثل بمن يكثر الكذب فتقول فيه : أكذبُ من فاختة , وكذلك في الوفاء : أوفى من السموأل , ونحوها .

وحُقَّ لمن قرأَ نعيقَ يزنٍ هذا أن يضرب المثل بجهله فيقول : أجهل من يزنٍ !!!

فوالله لو حُكِّمت في صاحب هذا النّعيق لأمرتُ به أن يُضرب بالجريد والنّعال وأن يُطاف به بين الخلائق جزاء تجاسره على الأنساب بجهلٍ عظيم , وما ظلمناهم ولكن كانوا أنفسهم يظلمون !!

وقبل الشُّروع في ردِّ ما جاء في نعيقه , لا بدّ من التّنبيه على أنَّ عشيرةَ البدري في سامراء وبغداد وغيرها من نسل الحُسين بن علي بن أبي طالب رضي الله عنه قطعاً ولا يشكّ في ذلك أحداً , ونسبَهم إلى الحُسين غيرُ واحدٍ من المقدَّمين في هذا العلم , وهي تُسمّى في عُرف العراقيين اليوم « البو بدري » .

ومن المعاصرين المعروفين من هذه القبيلة هو مسند العراق صبحي البدري الحُسنِيّ رحمه الله , وقد نسبه إلى الحُسين بن علي كثيرٌ من طلّابه والعارفين به بلا نكيرٍ من أحدٍ ولا ادّعاء لخلافه .

وممن ترجم لصبحي البدري ونسب قبيلته إلى الحُسين هو الشيخ يونس بن إبراهيم السامرائي في الصحيفة الخامسة والثمانين بعد المائتين من كتابه « تاريخ علماء بغداد في القرن الرابع عشر الهجري » طبعة وزارة الأوقاف والشؤون الدينية , إذ قالَ ما نصّه :

« هو الفاضل السيد صبحي بن جاسم بن حميد بن حمد بن صالح بن مصطفى بن حسن بن عثمان بن دولة بن محمد بن بدري البدري الحُسيني السامرّائي » انتهى نصّ كلامه .

وبدريٌّ هذا هو الأصل الذي يجتمع فيه كل من ينتسب إليه من صلبه وهو ابن عرموش بن علي بن عيد بن بدري بن بدر الدين بن خليل بن حسين بن عبدالله بن إبراهيم الأوَّاه بن الشريف يحيى عز الدين بن شريف بن بشير ابن ماجد بن عطية بن يعلى بن دُوَيد بن ماجد بن عبدالرحمن ابن قاسم بن الشريف إدريس بن جعفر الزكي بن علي الهادي بن محمد الجواد بن علي الرضا بن موسى الكاظم بن جعفر الصادق بن محمد الباقر بن علي زين العابدين بن الحسين بن علي بن أبي طالب .

وذكر هذا النّسب أحد طلّاب المسند صبحي البدري رحمه الله في ثبته المُسمّى « نعمة المنان في أسانيد شيخنا أبي عبد الرحمن » .

وممن نسبهم إلى الحُسين المؤرخ عبّاس العزّاوي في كتابه « عشائر العراق » إذ قال حين عدّد قبائل سامرّاء ما نصّه :

« البو بدري , رئيسهم الأستاذ سعيد البدري ابن السيد محمود فائز بن محمد بن حسن ابن حمد بن عثمان بن ظاهر بن دولة بن محمد بن بدري ويتّصلون بالإمام محمد الجواد ويسكنون في داخل سامرَّاء » انتهى .

ومحمد الجواد هذا سبق التّنبيه على نسبه فهو من نسل الحُسين بن علي بن أبي طالبٍ رضي الله عنهما قطعاً .

فتحصّل من هذا أنّ نسب البدريين معروف ومشهور يتناقله العلماء بلا نكير ولم يثبت خلاف ذلك ولا وجود لمخالفٍ معتبر أبداً .

وصاحب النّعيق قد اشتبه عليه قبيلة البدور التي هي فرعٌ من عنزة الوائلية وبين البدرية الحُسينية الهاشمية .

وقد ذكر عمر رضا كحالة صاحب معجم قبائل العرب القديمة والحديثة كثيراً ممن يتسمّى بـ « البدور » في الأردن وغيرها .

والجهل يورده صاحبه المهالك , ولو أنّ الجاهل عارفٌ بقدر نفسه لما تجشم الصّعاب وتكلّم في غير فنّه .

ولا أدلّ على جهل صاحب النّعيق من أنّه نسب هذه القبيلة إلى عدنان واستدلّ بذلك على أنّها ليست قُرشية !!

سبحان الله !!!

لعمري إن لم تكن قريشٌ عدنانية فمن ؟!!

ونسبة قريشٍ إلى عدنان لا يجادل فيها إلا الجاهل الغبي الذي لم يقرأ حرفاً في علم الأنساب , وهو محلّ إجماع عند جميع النّسابين بلا مخالف .

فما بال الجهول يتكلّم فيما لا يُتقن !!

ولعمري إن لم يتقن المرء أن قريشاً من ولد عدنان , فما الذي أتقنه ؟!!

وكيف يتصدّر أمثالُ هؤلاء ؟!!

وقد نُقلِ إليّ أن صاحب النّعيق أحد طلبة العلم في الجبهة الإسلامية المعروفة !!!

فإن كان ذلك حقًّا , فاللهم اخلفُ على العلم وأهله وطلبته خيراً يا أرحم الراحمين .

وهذا آخرُ المقصود وأسأل الله يغفر لي ويرحمني وأن يهديني سبحانه وتعالى .

وكتب :

أبو القاسم الأصبحي

Advertisements

One response to “أجهلُ من يزنٍ !!! – ردًّا على الطّاعن في نسب أمير المؤمنين | وكتب : أبو القاسم الأصبحي

  1. السلام عليكم
    اخي العزيز
    هناك في الاونة الاخير من كتب في الطعن في نسب امير المؤمين من حيث الاختلاف بين اسماء الجدود في البو بدري من جهة وجدود امير المؤمنين وصبحي بن جاسم من جهة اخرى (عيد وسعيد) وارفق لك رابط فيه الشبهة كاملة وجزاك الله خير http://justpaste.it/Mohreka

    عمر

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s