((نحن معك رغم القيد )) رسالة إلى الخليفة إبراهيم – حفظه الله – الأسير/ صلاح الدين(حصيف الحاير)


Popular notes


((نحن معك رغم القيد ))
رسالة إلى الخليفة إبراهيم – حفظه الله –
بسم الله الرحمن الرحيم
لقد من الله على المسلمين في هذا الزمان منة عظيمة، فأصبح ماكنا نتخيله واقعا ملموسا ظاهرا بينا وما كنا نحلم به السنين تلو السنين حقيقة جلية، أكرمنا الله بهذه النعمة التي طالما حرمنا ها تحت سطوة الطواغيت وضعف المسلمين، لقد كنا نقرأ التاريخ والسير فتلفح القلب حرارة الحرمان الذي نعيشه، من فقدالإمام والخلفية؛ لقد تسلط الطغاة وتجبروا، ولم نذق طعم العزة إلا بعمليات متفرقة من هنا وهناك،
وكأن لأصحابها الفضل والسبق ،وهم من مهدوا لمن بعدهم الريادة والسيادة، وحمل المجاهدون على عواتقهم نصرة المستضعفين ،وكانت دولة الإسلام سباقة في ذلك ،فأقاموا التوحيد، وكسروا الصليب، وحكموا بشريعة الرحمن، فأذلوا أهل الكفر من الروافض والصليبيين والمرتدين والمشركين ،وأزالوا الأضرحة، وفرضوا الجزية، وأقاموا كل الحدود، وكسروا مؤامرة الحدود بين الديار، ونصروا الثكالى ،وفكوا الاسارى، وجبوا الزكاة، وارضوا مولاهم، حتى رأوا أن عليهم واجبا بعد أن استكملوا كل الشروط وكل المقومات، واستوسعت لهم البلاد، وذلت لهم بفضل الله الصعاب، وأردوا جمع الكلمة التي تفرقت بسبب الأغلبية التي أغواهم الحسد، ونفخ فيهم الشيطان.
أطاعوا الله إذ أمرهم بالاجتماع والألفة {واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا }،أعلنوها على الملأ خلافة على منهاج النبوة، فكم لهذا الإعلان من دموع سكبت فرحآ، وقلوب ابتهجت سرورآ ، وأنفس سعدت حبورآ، لقد دوى الخبر في كل الديار والامصار والاقطار، فرح المؤمنون فبادروا بالبيعة والولاء، واغتاظ المنافقون فسارعوا بالحقد والغيظ، لأنهم شربوا الذل من دنيا الطواغيت فاستحلوها واستمرؤوها، وعلموا أن الحق إذا لزمهم حال بينهم وبين ما يتمرغون فيه من الشهوات واللذات، وشاركهم في الحقد قوم أعماهم الحسد إذ لم يكن لهم يد في هذه الخلافة فتكلموا من أقببة سجون الطواغيت في الأردن، و بعضهم ممن خرج من السجون فملأ قلوبهم الحقد، فخرج كلامهم هزيلا ضعيفآ باطلآ،وإن كان قول الباطل له حلاوة عند أسماع الغافلين، فإن أهل الإيمان وأهل الألباب لا ينطلي عليهم كلامهم الذي زخرفوه بالباطل والكذب، والبهتان،
أما أهل النفاق والشقاق ممن عاش بين أهل الصليب في كندا أوبريطانيا، أو ممن لعق أحذية الطواغيت فعبدهم، فلا ننظر إلى كلامهم وقولهم، فيكفي موطنهم وسكنهم عليهم ردا.
قامت الخلافة وأشرقت، شمسها نافعة لمن أحبها، ومحرقة لمن ناوأها، قامت الخلافة وظهر الخليفة إبراهيم -حفظه الله -فبيعناه على السمع والطاعة، لانقيل والانستقيل، ومن تحت الظلم والقهر السجان أعلنا بيعتنا رغم الأسر، فكم كنا نحلم أن تتحقق هذه الأمنية الغالية، وقد ذ قنا لهذه البيعة طعمآ لم نذق مثله في حياتنا، ووالله إنها لمن أعظم القرب أن نبايع هذا الإمام وهذه الدولة فهم والله أمل المستضعفين بعد الله، وهم أنس الثكالى ،وهم حرقة الاسارى، وهم دمعة الأرامل، لا تجاري أي قوة من قوى الأرض قوة إيمانهم، فهم قاموا بما قام به الأولون من الاستخلاف في الأرض، وأقاموا الدين الذي ارتضاه الله ،وهو دين الأنبياء والمرسلين، فوعد الله قائم بدين الله حقا.
إن الاستخلاف لا يناله من لم يقم الدين ،ولا يمكن لأصحابه مالم يتمكن من القلوب حقيقة، فوعد الله مذخور لكل من يقوم بشرط الله {يعبدونني لا يشركون بي شيئا } فلقد قامت دولة الإسلام بالأمر على وجهه – نحسبهم والله حسيب – فليت جحافلهم تأتينا، لننعم برفقتهم، أو تطير بنا الطيور ونكون معهم

نحن في غاية السرور ولكن  ***  ليس الابكم يتم السرور
فأجدوا في السير بل إن قدرتم   ***  أن تطيروا مع الرياح فطيروا
ليت أن الرياح كن يؤدين  ***  إليكم ماقد يحن الضمير
فإلى خليفة المسلمين وأمير المؤمنين، إبراهيم بن عواد البدري ، هذه أيدينا بالبيعة ممدودة إليك، فنحن جنودك وإن أثقلتنا القيود ، وحالت بيننا وبينك السدود، فقريبا تكسر القيود وتهدم الأسوار ونلحق بركبك ، فسربنا ياأبا بكر حيث شئت ، فلو خضت بنا عباب البحر لخضناه معك ، فأنت الإمام ونحن الجنود.

الأسير/ صلاح الدين(حصيف الحاير)
1435/10/1هــ

Created: 19 hours ago Visits: 978 Online: 34 Save as PDF

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s